كنوز نت - الطيبة

عقد راية صلح بين عازم وجبالي وحاج يحيى في الطيبة


عُقد مؤخراً، اجتماع لرفع راية الصلح بين افراد من عائلات جبالي ، عازم وحاج يحيى في الطيبة، اثر خلاف بينهم قبل أسابيع قليلة في اعقاب نشر فيدو مسيء. 

وقد تم الصلح بأجواء من المحبة والاخوة في بيت الجبالي.

وتحدث الشيخ  ابو الرائد - محمود حاج يحيى - النادر الذي افتتح اللقاء قائلا : هذه هي الطيبة ، التي نفتخر بها ، هذه هي القلوب النظيفة في طيبتنا الحبيبة. ال جبالي اخواننا واحبتنا نحترمهم وبيوتهم كريمة. ونحن ال حاج يحيى اتيناكم لكي نتسامح معكم ونفتح قلوبنا لكم وننهي الخلاف الذي بيننا.  

الجميع يعرف ما نعاني من عنف في الوسط العربي. اصبح الوضع لا يطاق، قتل هنا وقتل هناك. العنف مستشر في بلدتنا وقرانا العربية والوضع يحتاج منا الى التكاتف والتسامح بين بعضنا البعض. نحن بحاجة الى وقفة رجل واحد حتى نوقف العنف في مفاصل مجتمعنا. نشكر آل جبالي وعازم على احتضانهم ال حاج يحيى وانهاء الخلاف . هذا دين الله عز وجل الذي امرنا بالصلح والاصلاح والمسامحه وتقرب القلوب ، نشكر اهلنا ونثمن جهودهم ، ونسال الله ان يتقبل منهم هذه الخطوة .

اما جرير حاج يحيى فقام بمصافحة جميع ال جبالي واحتضانهم .. ونشر مقطع فيديو يؤكد فيه اعتذاره واللبس الذي حصل.


ومن جانبها ثمنت عائلتا جبالي وعازم دور لجنة الصلح في مدينة الطيبة ومن سعى الى حل هذه الاشكالية ، وسهروا الليالي من اجل انهاء هذا الخلاف. ونحن في مدينة الطيبة نفتخر بهم فرداً فرداً ، لم يقصروا في حل النزاع فلهم الثواب عند رب العالمين. نشكر اعضاء لجنة الصلح: عبد الحكيم بروخ ، زياد جبارة ، حمادة عازم ، اشرف فهمي ، ابو عبد الله نصيرات ، محمود نادر ، وبهاء جبارة".