كنوز نت - المشهد

اصلاح ذات بين في المشهد هي من شيم أهلها


الحركة الاسلامية في المشهد تقدم مثالا في التسامح بعد الاعتداء على أحد كوادرها أثناء توزيع نشرة المشتركة الجمعة الفائتة


———————————————


حرصا على السلم الأهلي في قرية المشهد ، وغيرة على الأجيال الناشئة ، وأسوة للآخرين ، وعشية الانتخابات البرلمانية (الكنيست) غدا الثلاثاء 2019/9/17 م ، وعلى خلفية الاعتداء على أحد كوادر الحركة الاسلامية في قريتنا المشهد يوم الجمعة الفائت أثناء توزيع نشرة المشتركة ، تمّ إصلاح ذات البين الليلة الفائتة ، في بيت الوالد العامر الحاج سلامة محمود حسن ( ابو محمود) أطال الله عمره وأحسن خاتمته ، هذا البيت الذي كان ولم يزل وسيبقى بيتا للجميع ، يرفع راية السلم والسلام والأمن والأمان والخير والمعروف لمجتمعنا والناس اجمعين ، حيث بذلت جاهة الصلح جهدا مباركا ، وحضر بمعيتها أبناء العم المرحوم يحيى سعيد سليمان ( ابو السعيد) وابنهم معتصم الذي أبدى اعتذاره وندمه على ما كان . 


وبعد ان تقدمت الجاهة بالحق الذي قضت به ، قام الاستاذ محمود ( ابو سلامة) بالتنازل عن حق ابنه سلامة ، إنسجاما مع تعاليم الدين والشرع ، وترسيخا لنهج الحركة الاسلامية برئاسة الشيخ حماد ابو دعابس ، وتماشيا مع أعراف شعبنا الأصيل ، وتكريما للجاهة الكريمة ، وحفظا للودّ بين العائلتين الكريمتين .

وفي ظل المجلس المبارك ،تمّت تصفية القلوب ، وتنقية الأجواء ، ولمّ الشمل ، وجمع الكلمة ، وأُلقيت الكلمات الطيبة المطمئنة ، وتمّ التغافر والتصافح والتسامح بين الطرفين ، وطُويت صفحة الماضي مع كل ما رافقها من منغصات ومكدرات عبر وسائل التواصل وغيرها ، راجين المولى عز وجل أن يجعل المشهد بلدا آمنا وسائر بلاد العرب والمسلمين ، إنه ولي ذلك والقادر عليه .

يُذكر أن جاهة الصلح الموقرة ، تكوّنت من السادة الفضلاء والشيوخ العلماء ، السيد عمر سيدي ( ابو توفيق ) ، الشيخ محمد دهامشة ( ابو البراء) ، الشيخ الدكتور توفيق سيدي ، السيد اكرم دهامشة ، كما شهد الصلح صهر الحاج سلامة النائب السابق الشيخ عباس زكور ، والحمد لله رب العالمين .