كنوز نت - امجد شبيطة


بمبادرة "سيكوي" وبالتعاون مع المجلس المحلي


لقاء جماهيري في كابول لتطوير المواصلات العامة في البلدة


ضمن مساعيها للنهوض بالمواصلات العامة في البلدات العربية، نظمت سيكوي، الجمعية العربية اليهودية لدعم المساواة والشراكة في البلاد، مؤخرا، لقاء هاما في كابول، بالتعاون مع المجلس المحلي فيها لأشراك ورصد احتياجات الجمهور بتخطيط المواصلات العامة في البلدة.

تم افتتاح اللقاء بتحيات قصيرة ومداخلات مهنية قدمها رئيس المجلس المحلي، الشيخ صالح ريان، مهندس المجلس، محمد أبداح، المستشار القضائي للمجلس, المحامي عماد الحاج المدير العام المشارك لسيكوي، أمجد شبيطة، وأكد المتحدثون على أهمية تطوير البنية التحتية للمواصلات العامة وتطوير خدماتها في كابول والبلدات العربية عموما، لما يشكله ذلك من رافعة اقتصادية هامة وفتح للطريق أمام المعنيين بالوصول إلى أماكن العمل والدراسة خارج البلدة، وكان قد افتتح هذا اللقاء وتولى عرافته المحامي ومخطط المدن في سيكوي، أمل عرابي حسين.


ومن ثم شارع الحضور بحلقات نقاش لرصد احتياجات أهل البلدة من المواصلات العامة من وجهة نظر الطلاب والطلاب الجامعيين، النساء ورجال الأعمال وكافة شرائح المجتمع الكابولي قام موظفو قسم الشؤون الاجتماعية بادارة النقاش وتسجيل ملاحظات الجمهور، وتم هذا النقاش لأول مرة بحضور ممثلة مخولة من قبل وزارة المواصلات، إلى جانب لفيف من إدارة السلطة المحلية.

سيكوي، عبرت من خلال بيان صحافي عن الاعتزاز بهذا اللقاء، واصفة إياه خطوة هامة نحو اعداد خطة مفصلة للمواصلات العامة في كابول مشيرة إلى أن الخطوة القادمة تكون بعمل السلطة المحلية أمام وزارة المواصلات لتتبنى الأخيرة هذه الخطة.

كما شكرت سيكوي في بيانها كافة الجهات التي تعاونت مع معها لانجاح هذا اليوم وعلى رأسها مجلس المحلي كابول، قسم الخدمة الاجتماعية، شباب ساهم، المركز الجماهيري كابول، مركز ريان وجمعيات: كابوليات، انطلاقة وشباب كابول.

كما أثنت سيكوي على دور طاقمها المهني في تنظيم هذا اليوم، وخصت بالذكر مخططي المدن: أمل عرابي، إينا برانتسبورغ وموران أفيف.

من الجدير بالذكر بأن جمعية سيكوي كانت قد أصدرت مطلع العام المنصرم " دليل السلطات المحلية العربية، لمسح وتحليل وعرض احتياجات الجمهور في مجال المواصلات العامة" وتقوم بالعمل تطوعا مع السلطات المحلية العربية للمساهمة بتطوير المواصلات العامة فيها.