كنوز نت - باقة الغربية

بلدية باقة الغربية تتحدّى مخطط سكة الحديد


عقد صباح اليوم اجتماع في بلدية باقة الغربية من أجل التباحث في مواجهة الخطر الداهم الذي من شأنه التهام ما تبقى من أراضي باقة الغربية، بعد الإعلان نية السلطات مصادرة أراضي غربي باقة الغربية، والبلدان العربية المجاورة، بهدف مدّ سكة للقطار تمرّ في هذه الأراضي.

يشار إلى أنه كانت هناك إمكانية للتخطيط لمدّ سكة القطار ضمن الأراضي التابعة للبلدان اليهودية المجاورة، إلا أن المخططين قاموا بنقل المصادرة إلى الأراضي العربية، بعد الضغوطات التي مورست عليهم من قبل سكّان البلدات اليهودية المجاورة لباقة.


خلال الاجتماع، الذي ضم إدارة البلدية، ممثلة برئيسها د. مرسي أبو مخ، والسيد إبراهيم مواسي، مندوب أصحاب الأراضي، وعدد من أصحاب الأراضي الذين يمسّ أراضيهم مخطط المصادرة، تم الاتفاق على مواجهة المخطط ضمن خطة ذات ثلاثة أبعاد تشمل المسارات القضائية، الهندسية التنظيمية والجماهيرية.

هذا وأكّد الجميع على متابعة القضية حتى النهاية من أجل إسقاط المخطط، بهدف الحفاظ على ما تبقى من أراضينا، ضمن خطة مدروسة يتم متابعتها من البلدية وأصحاب الأراضي وأهالي باقة كافة.