كنوز نت - النقب - كسيفة


انعقاد جلسة عمل لعنقود النقب في كسيفة ومناقشة العديد من المشاريع المشتركة


تناولت الجلسة الهامة لعنقود النقب الشرقي اليوم الخميس (4.7.2019) قضايا العمل ودعم ارباب العمل والتطوير في قطاع التربية والتعليم وتأهيل الشباب العرب لدمجهم في العمل من اجل رفع جودة الحياة في النقب، وذلك في جميع القرى والمدن التابعة لرابطة عنقود النقب الشرقي. 


وتحدث رئيس بلدية ديمونا ورئيس رابطة عنقود النقب الشرقي، السيد بيني بيتون عن تنظيم جلسة عاجلة لدفع عجلة التطور في القرى البدوية، مشددا على انه يجب تحويل المسؤولية عليها من وزارة الزراعة الى وزارة الداخلية كما هو الحال في جمبع السلطات اليهودية في النقب. 


كما اضاف ان العنقود سيقوم في الاونة القريبة بفتح مركز تأهيل من شأنه اتاحة فرص عمل للشباب في وظائف اعتبارية وبرواتب مناسبة تصل الى 9000 شيكل وما فوق. 

وقال رئيس مجلس كسيفة المحلي السيد عبد العزيز النصاصرة، ان الجلسة كانت مثمره وهنالك تحرك جدي لدفع دفة التطور في مجال منطقة صناعية مشتركة ودعم الاعمال وتشغيل الشباب بالاضافة الى التميز بقطاع التربية والتعليم. 

وقال خالد ابو عجاج، نائب رئيس رابطة عنقود السلطات المحلية في النقب الشرقي ونائب وقائم باعمال رئيس مجلس كسيفة المحلي، ان الجلسة حملت طابع هام ومميز لانعقادها في كسيفة، مضيفا انها وضعت اوضاع البدو في النقب على المحك، لتوفير حلول فورية للبناء، واقامة مشاريع لتشغيل الشباب. 

وذكر مدير عام رابطة عنقود النقب الشرقي ان هنالك عدد من المشاريع التي يتمنى ان يشارك من خلالها الراغبون بذلك من السلطات التابعة لرابطة عنقود النقب الشرقي والتي سيتم نشرها قريبا. 

هذا وشارك في الجلسة رئيس بلدية عراد، رئيس مجلس ميتار، مدير عام واحة الصحراء، نائب رئيس مجلس عرعرة النقب، مدير المركز الجماهيري في كسيفة، وعدد من موظفي العنقود والسلطات المحلية المسجلة في الرابطة.