كنوز نت - بيان من الوزارة


في أعقاب الغاء الحصرية لشبكات الفارم في المجمعات التجارية: زيادة المنافسة بين الشبكات

فحص مجلس الاستهلاك في وزارة الاقتصاد يكشف: فجوة تصل إلى أكثر من 10% في سعر السلة بين شبكات سوبر فارم وبي اللتين تتواجدان في نفس المركز التجاري; في مجمع بيج في بئر السبع بلغت الفجوة 15% ما بين سوبر فارم وبي، في المجمع التجاري عزرائيلي في موديعين بلغت الفجوة 7% بين الشبكتين، وفي المجمع التجاري بات يام وصلت إلى 8%

كجزء من الخطة الإصلاحية في منتجات أدوات التنظيف التي تهدف إلى خفض أسعار أدوات التنظيف وزيادة المنافسة، عمل وزير الاقتصاد والصناعة، ايلي كوهين، بالتعاون مع مفوّضة مكافحة الاحتكار، ميخال هلبرين، على صياغة اتفاقية لإلغاء الحصرية لشبكات الفارم في المجمعات والمراكز التجارية الكبيرة. ومنذ دخول الاتفاقية حيّز التنفيذ، افتتحت في ثلاثة مراكز تجارية، شبكتا فارم تعملان الواحدة إلى جانب الأخرى وتتنافسان على جيوب المستهلكين.


وأظهر الفحص الذي أجراه مجلس الاستهلاك في وزارة الاقتصاد، وجود فجوات تصل إلى عشرات الشواكل في سعر سلة منتجات أدوات التنظيف ما بين الشبكات، لصالح شبكة بي. في مجمع بيج في بئر السبع وجدت فجوة بلغت 15%ما بين شبكتي سوبر فارم وبي، وفي كنيون عزرائيلي بلغت الفجوة بين الشبكتين 7%، وفي المجمع التجاري بات يام بلغت الفجوة 8%.

وتعتزم وزارة الاقتصاد العمل على فحص فروع إضافيّة إلى جانب منتجات أدوات التنظيف، بهدف خفض غلاء المعيشة، وستستخدم الوزارة الأدوات المتوفرة بين أيديها، بما في ذلك تقييد قوّة المستوردين الكبار، عرض الفجوات في الأسعار، إجراء تسهيلات على أنظمة استيراد مستحضرات التجميل، تطوير الاستهلاك الحكيم وفحص اتفاقيات الحصرية في المجمعات التجارية الكبيرة.

وزير الاقتصاد والصناعة، ايلي كوهين: "الغاء الحصرية في المراكز التجارية هو خطوة هامّة تساهم في تعزيز المنافسة، ودخول لاعبين جدد إلى السوق وخفض الأسعار. انا أدعو المستهلكين إلى مقارنة الأسعار ما بين الشبكات، والاستهلاك بشكل حكيم وتوفير عشرات الشواكل في كل عملية شراء. نحن سنواصل العمل على تعزيز المنافسة والعمل مقابل كافة الهيئات ذات حصة السوق الكبيرة والتي تستغل ذلك لجباية أسعار مبالغ بها".