كنوز نت - الكنيست




النائب منصور عباس رئيس الموحّدة ردّا على تقليص ميزانيات المجتمع العربي:

 الميزانيّات هي حقّ للمواطنين العرب وتقليصها سيزيد الجريمة



كنوز نت - في تعقيبه على نية الحكومة تقليص الميزانيات المخصصة للمجتمع العربي ضمن الخطط الخمسية قال د. منصور عباس رئيس القائمة العربية الموحدة: "لم تكتف حكومة نتنياهو سموترتش وبن غڤير خلال العام 2023، بتعطيل جهود مكافحة الجريمة، وبمنع معظم الميزانيات للمجتمع العربي، بل تعتزم تقليص الميزانيات هذا العام في الخطط الخمسية للعرب في ميزانية الدولة القادمة. هذه الميزانيات هي حق لنا وضرورة لإيجاد حلول للمشاكل المستعصية في المجتمع العربي".

وأضاف د. منصور عباس: "نتيجة هذه السياسة العنصرية ستتفشّى الجريمة والعنف أكثر، وسيزداد التمييز والفجوات بين المواطنين العرب واليهود، وستتعمّق الأزمات في السلطات المحلية العربية، وسيزداد العجز في التربية والتعليم والعمل والتشغيل وتخطيط الأراضي والإسكان، والاعتراف بالقرى غير المعترف فيها في النقب، وغيرها من التبعات السلبية".

وأكد د. منصور عباس أن "العواقب الوخيمة لصعود حكومة نتنياهو سموترتش وبن جڤير قبل عام، أثبتت صحة رؤية ونهج القائمة العربية الموحدة، التي فرضت حقوق العرب على سياسات الحكومة واستطاعت تحصيل الكثير من الإنجازات لصالح المجتمع العربي، من انخفاض في مستويات الجريمة والعنف في العام 2022، إلى ارتفاع في تخصيص الميزانيات في كافة المجالات الاجتماعية والاقتصادية، كالتربية والتعليم والرفاه والإسكان والتخطيط والمواصلات والبنى التحتية والاعتراف بأربع قرى غير معترف بها وذلك في سنة واحدة في الائتلاف السابق".