كنوز نت - رانية مرجية

مؤتمر "حقك تعرف" في المركز الجماهيري رهط


رهط : مؤتمر "حقك تعرف" في المركز الجماهيري يسلط الضوء على حقوق المواطنين في المؤسسات الخدماتية في الدولة

كنوز نت - رانية مرجية - عممت الناطقة الإعلامية للمجتمع العربي بشركة المراكز الجماهيرية الكاتبة الصحفية رانية مرجية البيان التالي

نظم مركز تحصيل الحقوق في المركز الجماهيري رهط مؤتمرا بعنوان "حقك تعرف"، وذلك بمشاركة مؤسسة التأمين الوطني، ومكتب العمل وذلك لتسليط الضوء على حقوق المواطنين وأصحاب الشأن غير المستغلة في المكاتب الحكومية والخدماتية.

وقد شارك في المؤتمر، فؤاد الزيادنة، مدير المركز الجماهيري رهط، وإبراهيم الحسنات، مدير مركز تحصيل الحقوق، والمحامية سوزان أبو فريح، والسيدة رفيت بيرس، مدير مؤسسة التأمين الوطني فرع رهط، والسيدة ليلخ جدكر، نائبة مديرة فرع رهط، والسيد رديونوب القسي، مدير مكتب العمل في رهط، والسيدة هالة غرة، مديرة طاقم ومستشارة في مكتب العمل، وهبه الهزيل، مديرة قسم النساء في المركز الجماهيري رهط، ومحمد القريناوي، مدير قسم ذوي القدرات الخاصة.

وقد تخلل المؤتمر مداخلات من قبل مؤسسة التأمين الوطني، حيث عرضوا الحقوق التي يمكن ان يستفيد منها المواطن والخدمات التي تقدمها مؤسسة التأمين الوطني، بالإضافة الى مداخلة لمكتب العمل في رهط، حيث سلطوا الضوء على فرص العمل التي يوفرها المكتب من أجل المواطنين للاندماج في سوق العمل والدورات والمشاريع المختلفة.


وتم في نهاية المؤتمر فتح المجال أمام الجمهور لطرح الأسئلة والاجابة عليها.

إبراهيم الحسنات، مدير مركز تحصيل الحقوق في المركز الجماهيري رهط، قال:" يأتي هذا المؤتمر الأول في رهط من أجل رفع الوعي لدى المواطنين حول حقوقهم غير المستغلة من المكاتب الحكومية المهمة، حيث يعمل مركز تحصيل الحقوق على توفير المرافقة والمتابعة والمساعدة في تحصيل حقوق المواطنين".

وأضاف الحسنات:" نشكر كل الشركاء الذين بادروا لتنظيم هذا المؤتمر، والذي سيكون سنويا ويقدم حلول مهنية لكافة المواطنين من خلال عرض المستجدات والحقوق التي هي من حق المواطنين".

فؤاد الزيادنة، مدير المركز الجماهيري رهط، قال: "رهط اليوم أكبر مدينة عربية في البلاد، وجود المكاتب الحكومية في المدينة هو شي مهم لخدمة المواطنين، وبدورنا علينا ان نوفر للمواطنين كل المعطيات والمعلومات اللازمة من أجل نيل حقوقهم، مركز تحصيل الحقوق في المركز الجماهيري يقدم الخدمات لمئات المواطنين يوميا الذين يتوجهون للمركز، علينا ان نعي حقوقنا جيدا وأن نحصلها من أجل حياة كريمة".