كنوز نت - بقلم : رانية فؤاد مرجية


فراق للتعافي

  • رانية فؤاد مرجية 
مرة أخرى أسجن حزمة من الذكريات 
 بين ثنايا روحي 
 وأحافظ عليهم بشدة 
 كوقود شخصي
 مرة أخرى حقيبتي مزدحمة 
 على كتفين مع تجربة 
 وتصعد بين الضباب
 إلى قمة جديدة سرية 
مسارات الحياة كالنسيج
 تنسج على مر السنين

 كل درب يفتح خيط جديد
 لأفق متعدد الوجوه 
 بعد دقيقة وقبل ان يغرق
 مع مغادرته للمنصة 
 يشبعها بارتشافه
 أنها لحظته
 وحتى في طوله يبقى قصير 
 الفراق صعب
 انه هروب من المضيق
 للتعافي