كنوز نت - وسيم بدر

اعتقال 30 مشتبها من كفر قاسم والضفة بتجارة السلاح


كنوز نت - بيان صادر عن المتحدث باسم شرطة اسرائيل للاعلام العربي: سمح للنشر: الوحدة المركزية لشرطة إسرائيل في لواء المركز قامت خلال العام الماضي بتفعيل وكيل سري في مدن المثلث، لتلقي صباح هذا اليوم بعد جمع الأدلة اللازمة، القبض, على نحو 30 مشتبه من سكان مدينة كفر قاسم ومن مناطق السلطة الفلسطينية بشبهة حيازة أسلحة غير قانونية, ومواد مشتبهة كمخدرات خطرة والاتجار بها.

 سمح للنشر: أدارت الوحدة المركزية لشرطة إسرائيل في لواء المركز تحقيقًا سريًا خلال العام الماضي، تمكنت من خلاله من تجنيد أحد سكان المثلث كوكيل سري حيث تم تفعيله بشكل سري بين مشتبهين من المجتمع العربي، فقام بجمع الأدلة ضد العشرات من المشتبهين من سكان منطقة المثلث, لارتكاب جرائم ومخالفات تتعلق بحيازة اسلحة غير قانونية ومخدرات خطرة, بأنواع مختلفة والتجارة بها.

 بداية الملف السري، كانت مع تجنيد مواطن عربي كوكيل سري من قبل شرطة اسرائيل، فبعد جمع الأدلة المطلوبة, بما فيها توثيق ابرام صفقات لشراء المخدرات والاسلحة, الى جانب استخدام وسائل تكنولوجية متقدمة, انتقل التحقيق صباح هذا اليوم, الى المسار العلني ", مع إلقاء القبض على العشرات من المشتبهين.


 في غضون ذلك، رافقت وحدة الوكلاء لشرطة اسرائيل لواء المركز, الوكيل سرًا لفترة طويلة، حتى تمكن خلالها الوكيل من ابرام صفقات لشراء الاسلحة والمخدرات الخطرة حيث قام بتوثيقها, بما في ذلك المسدسات والأسلحة والمخدرات الخطرة بمختلف أنواعها على نطاق واسع مثل الإكستازي, الكريستال, وغيرها. هذا وضبطت الشرطة مركبات كانت بحوزة المشتبهين، بهدف مصادرتها كجزء من الإجراءات القانونية بحقهم.

 كما ذُكر ، مع إعطاء الإذن, داهم هذا الصباح العشرات من افراد.الشرطة بما فيهم من رجال المباحث ومحاربي الحدود منازل المشتبهين في مدينة كفر قاسم وألقوا القبض على المشتبهين ومن ثم تمت إحالتهم الى التحقيق في الوحدة المركزية, هذا وسيحال المشتبهين في وقت لاحق من اليوم إلى محكمة الصلح ريشون لتسيون للنظر في طلب الشرطة لتمديد توقيفهم على ذمة التحقيق.