كنوز نت - بقلم: شاكر فريد حسن


                             

بوح في ليالي كانون

  • بقلم: شاكر فريد حسن
على ورق الورد
أكتب حروفي وقصائدي
على وقع صوت المطر
في ليالي كانون
أخلع عباءات الليل
أعانق وأناجي طيفكِ
وفي معابد حُبُّكِ أصلي
واتعبّد
في روحكِ وعينيكِ
أدمنت السفر
دون جواز مرور وسفر
تعالي أسقيكِ من خمر الهوى
كوني اللحن
وأنا الوتر
وكوني الصورة
وانا الريشة والرسّام