كنوز نت - رجا زعاترة

حيفا: ميزانيات جديدة للمراكز الجماهيرية والجمعيات الثقافية والمسرح

•250 ألف شيكل إضافية للمراكز الجماهيرية و200 ألف شيكل لدعم الجمعيات الثقافية و1,2 مليون شيكل لقاعة مسرح

•رجا زعاترة وشهيرة شلبي: سنواصل طرح مطالبنا من الميزانية والعمل من أجل تحصيل حقوق المجتمع العربي في كل المجالات


كنوز نت - صوّت المجلس البلدي في حيفا في اجتماعه يوم الثلاثاء 28.12.2021 بأكثرية كبيرة على إضافات وتعديلات في ميزانية البلدية، بضمنها إضافات لعدّة بنود مهمّة للمجتمع العربي، بناءً على طلب كتلة "الجبهة".

ومن أبرز هذه البنود تخصيص 200 ألف شيكل لدعم جمعيات ثقافية عربية، ميزانية 100 ألف شيكل إضافية للمركز الجماهيري الأخوة في وادي النسناس، ميزانية إضافية 50 ألف شيكل للمركز الجماهيري في الحي الشرقي (يودفات)، ميزانية إضافية 50 ألف شيكل للمركز الجماهيري في حي الحليصة (يودفات)، ميزانية إضافية 50 ألف شيكل للمركز الجماهيري في حي الكبابير، وميزانية 1,2 مليون شيكل لقاعة للمسرح العربي.


وقال رئيس كتلة "الجبهة" وعضو لجنة المالية رجا زعاترة: ابتداءً من 1.1.2022 وبسبب عدم إقرار ميزانية البلدية، سيبدأ العمل وفق نظام صرف 1 على 12 من ميزانية العام 2021. وخلال جلسات لجنة المالية طالبنا بعدد من الإضافات والتعديلات العينية في الميزانية الحالية، لكي يكون من الممكن تعزيز عمل المراكز الجماهيرية، وضمان وجود دعم جدي للجمعيات الثقافية، وضمان وجود قاعة مسرح تخدم المسارح والمؤسسات الفنية العربية في العام 2022. وتمّ إقرار هذه التعديلات في اجتماع البلدية الأخير. ومن المؤسف أن رئيسة البلدية وائتلافها صوّتوا ضد هذه الإضافات. سنواصل طرح مطالبنا العادلة لتحصيل المزيد من الميزانيات للمجتمع العربي.

وقالت نائبة رئيسة البلدية السابقة شهيرة شلبي: احتياجات المجتمع العربي في حيفا كبيرة وعديدة، وتصل إلى 20 مليون شيكل في الميزانية العادية وإلى 60 مليون شيكل في ميزانية التطوير. ولم نلمس حتى الآن تجاوبًا كافيًا من إدارة البلدية مع مطالبنا، وخصوصًا في مجالات التربية والتعليم والثقافة والرفاه والبنى التحتية ومحاربة العنف والجريمة. لذلك صوّتنا ضد الميزانية المقترحة الأسبوع الماضي، وسنواصل طرح مطالبنا العادلة على رئيسة البلدية والمجلس البلدي وسنواصل العمل من أجل انتزاع حقوقنا في مختلف المجالات.

هذا، وأعادت كتلة "الجبهة" إرسال وثيقة مطالبها من ميزانية العام 2022 إلى إدارة البلدية ولجنة المالية، مشيرةً إلى أن مشاريع الميزانية السابقة تجاهلت معظم هذه المطالب. كما أعربت "الجبهة" عن معارضتها لفرض "ضريبة حراسة" جديدة على السكان، ولزيادة مخالفات السير ومواقف السيارات في الأحياء المأزومة والتي لا تقوم البلدية بتوفير حلول لائقة لسكّانها.