كنوز نت - وكالات

قصف إسرائيلي في وضح النهار على ريف دمشق


كنوز نت - أعلن نظام بشار الأسد، السبت 30 أكتوبر/تشرين الأول 2021، عن إصابة جنديين تابعين لقواته، في قصف إسرائيلي على ريف دمشق، سُمع دويه في أنحاء العاصمة السورية، وسط حديث عن تدمير مستودعات أسلحة تابعة لإيران.

وكالة أنباء النظام "سانا"، نقلت عن مصدر عسكري -لم تسمه- قوله: "أطلق العدو الإسرائيلي رشقة صواريخ أرض- أرض من اتجاه شمال فلسطين المحتلة، مستهدفاً بعض النقاط في ريف دمشق"، ما أدى إلى "إصابة جنديين بجروح ووقوع بعض الخسائر المادية".
أشار المصدر إلى أن الدفاعات الجوية "تصدّت لصواريخ العدوان وأسقطت بعضها"، وفق قوله.
من جانبها، قالت وكالة الأنباء الفرنسية، إن أصوات انفجارات متتالية بفارق زمني قصير سُمعت بدمشق، لافتةً إلى أنه من النادر أن تستهدف إسرائيل مواقع سورية خلال ساعات النهار.

الوكالة نقلت أيضاً عن المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن القصف دمّر مستودعات أسلحة وذخائر تابعة لإيران ومجموعات موالية لها في منطقتي قدسيا والديماس، وسبق لإسرائيل أن استهدفت المنطقة مرات عدة.

يأتي ذلك بينما قال متحدث باسم الجيش الإسرائيلي لوكالة رويترز، عند سؤاله عن الهجوم: "لا نعلق على تقارير لوسائل إعلام أجنبية".