كنوز نت - الكنيست

رصد ميزانيات للأشخاص من ذوي المحدوديات 


بشرى: اتفاق حول رصد المزيد من الميزانيات للأشخاص، الأطفال والمسنين من ذوي المحدوديات من أجل تحسين أوضاعهم


كنوز نت - عرضت ​خلال جلسة لجنة العمل والرفاه يوم الاثنين اتفاقات واسعة النطاق توصلت إليها وزارة المالية، مؤسسة التأمين الوطني ومنظمات المعاقين بمساعدة جهود ووساطة رئيسة اللجنة عضو الكنيست إفرات رايتين ماروم والتي ستتسبب في زيادة 300 مليون شيكل للميزانيات المخصصة لجمهور الأشخاص ذوي الإعاقة وذلك إلى جانب زيادة مخصصات الإعاقة ورفع الحد الأدنى من الجيل الذي لا يتلقى المعاق المخصصات فوقه (ديسريغارد) واللذين تم الاتفاق حول​هما عام 2018

الاتفاقات التي عرضت هي كما يلي:

1. تخفيض الحد الأدنى الطبي لاستحقاق الخدمات الخاصة من 60% درجة إعاقة إلى 40%. ستسمح هذه الخطوة من بين الأمور للأشخاص من ذوي المحدودية العقلية أو النفسية والذين لا يحصل الكثير منهم اليوم على مخصصات الخدمات الصحة، بفحص استحقاقهم لقبض مخصصات الخدمات الخاصة.

2. استحقاق المخصصات بالنسبة لمعاقين "جدد" – سيكون بمقدور ذوي الإعاقة الجدد من الآن فصاعدا استحقاق تلقي المخصصات المذكورة (الإعاقة + الخدمات الخاصة) ابتداءً من اليوم الـ 31 من يوم استحقاقهم مخصصات الإعاقة، بدلا من 91 يوما كما يكون عليه الحال​ اليوم، ويشمل ذلك الطفل المعاق بعد بلوغه جيل 18 عاما وتحوله إلى بالغ. كما سيكون بالإمكان من الآن تلقي علاوة من مخصصات المُعالين ابتداءً من اليوم الـ 31 للاستحقاق. التكلفة هي 40.5 مليون شيكل ويسري الاستحقاق ابتداءً من كانون الثاني/ يناير 2022.

3. علاوة للمعاقين المربوطين بجهاز التنفس الاصطناعي: سيكون من حق ذي الإعاقة المربوط بجهاز التنفس الاصطناعي تلقي خدمات خاصة يصل إجمالها إلى 250% وهي 188% مخصصات الخدمات ا لخاصة الكاملة والمضاعفة زائد علاوة من 50% عن نفقات تشغيل معالِج إضافي، زيادة من 6611 شيكل للشهر.

4. علاوة للمعاقين من ذوي تصريح لتشغيل معالِجيْن في ضوء أوضاعهم الصحية (باستثناء المربوطين بجهاز التنفس الاصطناعي): سيستحقون تلقي مخصصات الخدمات الخاصة المضاعفة وعلاوة المصروفات المرافِقة. التكلفة المقدرة للبندين 3 و4 هي 27 مليون شيكل تقريبا. ستسري هذه العلاوات بأثر رجعي ابتداءً من شهر تموز/ يوليو 2021.

5. منحة ولادة بمبلغ 954 شيكل للشهر لأولياء الأمور من مستحقي مخصصات الخدمات الخاصة – حتى جيل 3 أعوام ومقابل طفلين كحد أقصى. التكلفة المقدرة هي 35.5 مليون شيكل للسنة، ابتداءً من شهر تشرين الثاني/ نوفمبر القادم.

6. المساواة بين وضع ذوي الإعاقة الذين يتم نقلهم وبين المعاقين الذين يستقلون السيارة وينقلون غيرهم، ومنح قرض بقيمة 100% لشراء سيارة ملاءمة بتكلفة مقدرة من 17 مليون شيكل تقريبا.


وقالت رئيسة اللجنة عضو الكنيست إفرات رايتين ماروم: "ما عدا الإصلاحات الواسعة التي صودق عليها عام 2018 وتنفذ هنا بتكلفة من 4 مليارات الشواكل نحن نتحدث عن إصلاحات أخرى بقيمة مئات ملايين الشواكل والتي تعود بالنفع على الكثيرين الآخرين من مجموعة ذوي الإعاقة- المسنين، المربوطين بجهاز التنفس الاصطناعي والأطفال المعاقين، والذين عملتُ شخصيا على دفع قضيتهم ويسرني الاستجابة لاحتياجاتهم اليوم. لا يزال هناك الكثير للقيام به ولكن نزف بشرى بكل تأكيد".

وقال مدير عام مؤسسة التأمين الوطني مئير شبيغلير: "إصلاحات 2018 تمحورت في أساسها حول مخصصات الإعاقة العامة وهنا تعمقنا في المواضيع التي تتعلق بالاحتياجات الموضوعية لمجموعات معينة من جمهور الأشخاص ​ذوي الإعاقة".

وقال علي بينغ، مرافع لموضوع الرفاه في وزارة المالية: "إلى جانب الوفاء بالتزامات عام 2018 نحن نزف هنا بشرى درامية لجمهور المعاقين الذين لم يكن الكثير منهم تحت الرادار الحكومي حتى الآن". وفق تقديرات عرضها بينغ فإن تكلفة إجمالي الخطوات الإضافية مقدرة بنحو 300 مليون شيكل للسنة وأن مصدر الميزانية سيكون تخفيض التسهيلات الضريبية لذوي الإعاقة​ الذين يتقاضون أجور مرتفعة.

وقال أليكس فريدمان، المبادر إلى نضال المعاقين ومؤسس ورئيس منظمة "المعاق ليس نصف انسان": "نحن نمثل أولا وقبل كل شيء المعاقين المستضعفين واليوم نحن نحقق العدالة التاريخية هنا، أيضًا في ضوء الثمن الذي يجب دفعه من أجل ضمان مصدر الميزانية". أما الأطفال الذي يعانون من إعاقة فقال فريدمان: "الحديث حول بشرى تاريخية للأطفال وتلقينا أكثر مما كنا نتوقع الحصول عليه وذلك أيضا بفضل جهود أولياء الأمور الرائعين الذي ناضلوا معنا وتسببوا في إحراز التقدم. أنا متأثر اليوم وهذا نادر بالنسبة لي. سنواصل سوية العمل مع المنظمات وسنزف أخبار سعيدة أخرى كما فعلنا في السنوات الأخيرة".