كنوز نت - بقلم كرم الشبطي

رسل الحنان



رسل الحنان
بحبك بابا
وأنا المشتاق
لا أجد لكِ كلمات
وأي كلمات تقال
عن فراق الأحباب
ليتك تعلمين أنتِ
كم إنتظرتك وحدك
بعد سنوات إنتظار
درت فيها الحيران
لم أترك أي مكان
طرقت كل باب لأجلك
عيادات ومستشفيات
أطباء ووصفات أكثر
شربت مرار العلقم
وأجريت العمليات
عملت اجتهدت عشقت
نظرة الأم للحياة
كفى حرمان وعودي
الجدران تسألني
أين حبك حبيبتي
كيف تتركي نفسك
وتسمعي وتسمحي
لغيرك بالتدخل
ياه كم أنا متلهف
لحضنك وحضن طفلتي
دعيني أمارس حقي
لا تحرميني من أبوتي
لا أملك غير روحي
وروحي هي رسل الحنان

أجمل رسالة آتتني
هدية من الله أكرمني
بها وبكِ يا زوجتي
والله شاهد على حسن نيتي
أن أجمع بينكما
لأجل طفلة جميلة
حرام حرمانها من أبيها
احترموا ما يريده الطفل
لبوا رغباته دون العقاب
لا تفسدوا البيت يا أنتم
مهما كانت مناصبكم توقفوا
إياكم التجبر على الفقير
دعوته وحده تهدم الجبال
من يظلم اليوم
 لن يسلم غدا
ولن يعلم معنى ذلك
غير ما يصل به الحال
ويشعر بالندم الشديد
هكذا علمتني التجارب
وأنا هنا أحذر الشر
مهما كان الخير فيه
لكنها عمياء البصيرة
تعمي البعض عن الحقيقة
وهي كما الشمس الأصيلة
تداعب روح الطفولة لنا
ولن تسعد من غير الأمومة
والأمومة تحتاج للرجولة
في بيت واحد يمثل الأمة
حق الصدق لم شمل حقيقة
لصديقي الغالي كما طلب
هدية تهدى لمن يستحق فقط
وهو يمر في حال الصدمة
  • بقلم كرم الشبطي