كنوز نت - وكالات


وفاة الرئيس الجزائري السابق عبد العزيز بوتفليقة



كنوز نت - توفي الرئيس الجزائري السابق عبد العزيز بوتفليقة عن عمر يناهز 84 عاما. واستمر بوتفليقة في سدة الحكم قرابة 20 عاما قبل أن يستقيل من منصبه في أبريل/نيسان 2019 عقب احتجاجات شعبية مناهضة له. وقبل استقالته بنحو 6 أعوام، أصيب بوتفليقة بسكتة دماغية وكان نادرا ما يظهر في فعاليات عامة منذ ذلك الحين. 


وتولى بوتفليقة رئاسة الجزائر سنة 1999، وكان يسعى للترشح لولاية خامسة، وهو ما أثار احتجاجات واسعة. ولعب بوتفليقة دورا في حرب الاستقلال في الجزائر، وسعى إلى إنهاء الحرب الأهلية التي شهدتها البلاد على مدار عقود. وشغل منصب وزير الخارجية قرابة 16 عاما، قبل أن يتولى الرئاسة في عام 1999. وفي الفترة الأخيرة، كان بوتفليقة يعيش بعيدا عن الأنظار في عزلة في مقر إقامته الطبي في زرالدة في غرب الجزائر العاصمة، بحسب وكالة فرانس برس. 

وقالت وسائل إعلام جزائرية نقلا عن مصادر رسمية، لم تسمها، إن بوتفليقة سيحظى بجنازة رسمية وسيدفن في مربع الشهداء بمقبرة العالية، إلا إذا رفضت العائلة ذلك.