كنوز نت - بقلم كرم الشبطي

ورقة الهجرة

  • بقلم كرم الشبطي

ورقة الهجرة
هاجر القلب
تركنا وحدنا
ننتظر الصوت
كي نطمئن حق
على روح الأخ
رسالة الهبوط
للحلم الغريب
خارج الجدار
يسكن فيه وطن
متألم من كل شيء
فقدان و حرمان
للنسل و الأمان
لم يشعر فيه أحد
ولم نكن له سند
كان هو الخير
لمن يعلم به
اجمل انسان
طيب الخلق
والصدق صديق
مختلف عبر الزمن
لم يتغير يوم
كان يخطيء نعم
بسبب البعض هجر
حكم و ساسة و قبيلة
لم تنقذ البشر
تدعونا جميعا
لنرحل عن هنا
ومعنا الوطن
لنا غير ما لهم
لا ذنب للرحيل
كتب علينا
إن سكنا هنا
أو اخترنا هناك
النار تكوينا
من خوف الفراق
ولهفة الاشتياق
للمحب وللحياة
الحرة الهاربة
نلحق بها ونعلم

قد نسعد ونفرح
وحزن يعاد مجددا
للمغترب المهاجر
تعود وحلم عودة
يعبر عن اللاجيء
عن الفلسطيني
عن العربي
عن المعذب
عن السؤال الخفي
لماذا لم تخبرنا
دعني أجيب عنك
وأنا مثلك أخي
أعلم أني لا أحب الوداع
لكني كنت متلهف للعناق
أتمنى لك العيش بسلام
أتمنى تحقق فيك الذات
وتحيا بسعادة دوما
كما كنت تسعدنا
بلطفك وكرمك وأخوتك
التي ليس لها مثيل
تدرس بك أنت وحدك
آسف لأني لم أخرج
رغم شعوري بليلتك
وكم كان يؤرقني ذلك
قررت تركك في حيرة
كان نفسي أتقدم نحوك
لأقول لك شعرت بك تفكر
رغم الايحاء من فترة
لأنك قررت بعد معاناة
تشاركنا فيها وحلمنا
للبيت للأمل نبع الأم
صباح النور المشرق
وصابر الأب المتعفف
وأنت يا نائل تحدد
متى سنلتقي يا أخي
أي عمر فينا سيحتمل
تشتت وهجرة وفرقة تسد
لا أملك غير القول
أحبك وكن كما أنت
شمسنا المشرقة
للعائلة للوطن
نور الحب والأمل
  • بقلم كرم الشبطي