كنوز نت - سيمون عيلوطي


أنْعَفْها رَماد!! ...

  • سيمون عيلوطي
ما غَنِّينا
 في سَحجِة عَريس
وْما جَمَّع شَمِلنا
 يوم عيد
وْلا عزِّينا
 في موتِةْ أنيس
بِالوَما عَمْ نِحكي
عَ بْعيد
ما ظَلْ في صالونْنا
 شي جَليس
صُرنا نْلوّح لبَعِض
 بالإيد ...
نْبَصِّر .. نِنَجِّم بالهوا
وِنْقيس
نِسْتنَّى شو جاييلنا
عَ جْديد!!
***
تْقطَّعَت بيناتْنا الطُّرقات
 لَ لِبْلاد
الشُّوق حرقْنا لَشوفِة
الأحفاد

سيمون، زاهر، مع نسيم*
بْعاد ...
كُلْ يوم لدالية* شوقْنا
يِزداد ...
ما اسْمعنا صوتْها بْغِنْواتْها
لِجْداد، ...
بِدِّي أحرِق هَالكرونا...
بِدِّي أنْعَفْها
رَماد!!
  • * سيمون، زاهر، نسيم، دالية، أحفاد الشَّاعر.