كنوز نت - الناصرة

اعتقال مشتبهين من مجدو بالسطو على محطة وقود


بيان صادر عن المتحدّث باسم شرطة إسرائيل للإعلام العربيّ - لواء الشمال:

توثيق فيديو: شرطة إسرائيل تلقي القبض على مشتبهين لقيامهم بعملية سطو في محطة وقود في مفرق مجيدو وتهديد بالسلاح غير القانوني وتعزز الشبهات بعملية سطو أخرى وقعت قبل أسبوعين في فرع ماكدونالدز عند مدخل قرية نين

تلقى مركز الشرطة 100 في (25/5) بلاغًا أمس، حول عملية سطو في دكّان في محطة وقود دور ألون عند مفرق مجيدو.

سارع أفراد الشرطة بالوصول إلى مكان الحادث وباشروا بنشاط مسح وتمشيط مكثف لرصد مكان المشتبهين.

 خلال نشاط سريع من قبل أفراد الشرطة والذي تضمن نشر حواجز وإستخدام وسائل تكنولوجية متطورة، تمّ رصد مكان المركبة على شارع رقم 65 بالقرب من منطقة "تعناخيم" إثناء تواجد المشتبهين في المركبة.

تمّ القبض على المشتبهين (25،24) عامًا من سكان مجيدو ومع نهاية التحقيق معهما تمّ إحالتهما إلى المحكمة للنظر في طلب الشرطة لتمديد توقيفهما على ذمة التحقيق حيث تقرر تمديد توقيفهما حتى (6/6).


تبين خلال التحقيق أنه في يوم الحادث وصل المشتبه مقنعًا إلى محطة الوقود حاملاً مسدسًا يلدو وكأنه حقيقي وكان المشتبه الآخر ينتظره في المركبة. عندما دخل المشتبه إلى الدكان، هدد البائعين بواسطة مسدس وسرق الأموال من صندوق الدفع.

أخرج البائعون النقود من صندوق الدفع ووضعوها في حقيبة المشتبه، مبلغ بقيمة 2700 شاقل، وبعد ذلك طلب المشتبه من البائع سجائر ولاذ بالفرار من مكّان الحادث.

مع انتهاء تحقيق مكثف، تمّ تعزيز شبهات ضد المشتبهين بحادث سطو مماثل قبل حوالي أسبوعين في 11.05.2021 في فرع ماكدونالدز عند مدخل قرية نين.

المشتبهين الذين وصلوا إلى فرع ماكدونالدز عند مدخل قرية نين ومثل عملية السطو في محطة الوقود، دخل المشتبه بقناع بينما كان المشتبه الآخر ينتظر في المركبة وبالتهديد بسلاح سرق نقود بقيمة 3000 شاقل.

في كلتا الحالتين، وصل المشتبهين إلى مكان السطو في مركبة، ولوحات أرقام مزورة (لا تتطابق مع نوع المركبة).

بعد نقل مواد التحقيق إلى مكتب النيابة العامة في لواء الشمال، الذي فحص الأدلة والشبهات المنسوبة في القضية للمشتبهين قرر تقديم لائحة اتهام بحقهما للمحكمة المركزية في الناصرة مرفق بطلب تمديد توقيفهما حتى انتهاء الإجراءات القانونية بحقهما.

شرطة إسرائيل ستواصل نشاطها بشكل حازم ضد أي محاولة لإنتهاك القانون والإضرار بالممتلكات وستستخدم كل وسائل التحقيق المتاحة أمامها، العلنيّة والسريّة، من أجل رصد مكّان المشتبهين وبما في ذلك تقديمهم للعدالة.