كنوز نت - الطيبة

الحكم : بـ 30 عاما و10 اعوام في جريمة مقتل الشاب سعد جبالي من الطيبة



الحكم : بـ 30 عاما و10 اعوام في جريمة مقتل الشاب سعد جبالي من الطيبة


كنوز نت - الطيبة -  قتل الشاب سعد جبالي (26 عامًا) من مدينة الطيبة بتاريخ 13.11.2018 في دكّان العائلة وأمام أعين والده، حيث نقل جبالي الى مستشفى مئير في كفار سابا بعد تعرضه لعدة إصابات وهناك تم اعلان وفاته.

وأعلنت الشرطة انّه سيتم تقديم لائحة اتهام ضد مشتبه في التاسعة عشرة من عمره بالإضافة الى مشتبه اخر في ال 18 من عمره والذي كان قاصرًا وقت تنفيذ الجريمة، كلاهما من سكّان مدينة الطيبة.

واظهرت كاميرات المراقبة التي حصلت عليها الشرطة وقامت بنشرها كلا المشتبهين يصلا الى مكان وقوع الجرية في مدينة الطيبة حيث وقف الأول بجانب الدكان بينما تقدّم المشتبه الثاني الى المدخل ملثما وبدأ بإطلاق النار باتجاه الضحيّة مما أدى الى اصابته امام عيون والده الذي كان في المكان. ولاذ كلا المشتبهين بالفرار سيرًا على الأقدام وليستقلوا بعدها سيارة من نوع "باجي" ويلوذوا بالفرار.

وقالت الشرطة ان خلفيّة حادثة القتل هي نزاع  بين عائلة الضحيّة وعائلة المشتبه بتنفيذ الجريمة .

وتمّ اعتقال المشتبهين  في 10.03.19 وتم تمديد اعتقالهما في محكمة الصلح في بيتح تكفا. و قدّم ضد المشتبهين تصريح مدعي عام تحضيرًا لتقديم لائحة اتهام وطلب تمديد اعتقال حتى نهاية الإجراءات القضائيّة.

وكان المرحوم أب لطفلة رضيعة وعمل حين استهدافه في محله التجاري وكان الى جانبه والده، واطلق تجاهه وابل من الرصاص ما أدى الى اصابته بجراح قاتلة على الفور وحاولت طواقم الإسعاف إنقاذه دون جدوى.


وصعق جميع من عرف المرحوم الذي تميز بدماثة اخلاقه ومحبته للجميع وعلاقته المثلى ، وترك زوجة وطفلته الرضيعة يبكونه بالم شديد وعائلة ثكلى لم ولن يندمل جرحها بفقدانه.

المشتبه الرئيسي يدعى ساري أبو عربيان (19 عامًا) من سكان مدينة الطيبة وشريكًا له وهو شاب يبلغ من العمر 18 عامًا (كان قاصرًا وقت ارتكاب الجريمة) ومن مدينة الطيبة .

اليوم قضت المحكمة على المشتبه به الرئيسي بالسجن 30 عاما وعلى الشاب الاخر ب 10 اعوام 

وإضافة إلى تهم القتل والمساعدة على القتل، أمرت المحكمة المتهم المركزي بتعويض عائلة المرحوم جبالي بمبلغ قدره 200 ألف شيقل، والمتهم الثاني القاصر بمبلغ 58 ألف شيقل.


صور من مكان جريمة القتل والتي راح ضحيتها الشاب سعد جبالي.