كنوز نت - بقلم بروفيسور عمر محاميد


 نم يا محمد يا ابن كيوان


 نم يا محمد يا ابن كيوان 
ارضك بركان ولحدك بركان 
ولون دمك بركان على أرض مقدسة في كل زمان ومكان
هي الشهادة نادتك فلبيت النداء
 فاضرب يا ابن كيوان بقلبك بعقلك بروحك هذا الشيطان 
واحمل رسالتك حمم بركان  
لتمسح عار امة قتلها النسيان وسيف السلطان الشيطان
نحن نسير خلف جثمانك الطاهر
ونمسح دمعة ابيك بوردة الخلود 

 السجود والورود وخبنا المعهود
 سلام لروحك سلام لدمك النازف في أرض ام الفحم والروحة وسهل ابن عامر 
نحن نغني الشهداء 
لنمحو عن جسدنا عار هوان 
امراء النفط الانجاس
رب ضوء في النفق
رب شمس في الافق 
رب قمر في الطريق 
وكريقك يا محمد 
يا ابن كيوان 
صار جمرة بركان في كل فلسطين في كل زمان ومكان النفط

 قصيدة في رثاء محمد كيوان محاميد الذي استسهد بلقة غدر من شرطي عنصري في ثورتنا المباركة اليوم