كنوز نت - بقلم: شاكر فريد حسن


                   

 ومضات وشذرات

  • بقلم: شاكر فريد حسن
في لحظات التجلي
تحضرين أمام عيني
لوحة ربيعية
وعنوانًا لقصيدي
***********
خذي عمري ودعيني
أمتطي صهوة روحك
يا أنتِ
***********
أوقدي شموع الحب
في قلبي
فلن تنطفئ حتى بعد
حتفي
***********
غرستكِ زيتونة في قلبي
اتفيأ تحت ظلالها
**********
أنا وأنتِ والوطن
بيننا قصة عشق أبدية
**********
على ضفاف روحكِ
نبتت أزاهير حُبُّكِ
***********
أجمل ما في الكون
روابي ووديان بلادي
وعيناكِ يا أنتِ
***********
من بريق عينيكِ
استوحي حروفي
ومن عيون قلبكِ
استلهم حروفي
***********
اتكحل بكِ في عيون

القصيدة أيا أنتِ
************
كيف لا تورق وتزهر
كلمات العشق في روحي
وأنتِ ترويها بماء قلبكِ