كنوز نت - الموحدة


الموحدة: لسنا في جيب أحد وكل من شكك أخذ الجواب


أكدت القائمة العربية الموحدة أن ما حدث اليوم في التصويت على تشكيلة اللجنة المنظمة في الكنيست يؤكد ما قلناه منذ البداية أننا لسنا في جيب أحد، وأن همنا الأول والأخير هو قضايا ومطالب مجتمعنا العربي، ومن شكك في ذلك أخذ اليوم الجواب.


وحول ما جرى أفادت الموحدة: "خلال اليوم أدرنا مفاوضات أمام المعسكرين، أمام حزب الليكود وحزب يش عتيد، وطرحنا أمامهم مطالبنا التي تخدم قضايا مجتمعنا العربي، وأكدنا بشكل واضح أن من أهم مطالبنا هو أن تبقى الموحدة بيضة القبان. أحد الأطراف وهو معسكر الليكود عقد صفقة مع حزب يمينا في اللحظات الأخيرة يكون وفقها حزب يمينا هو بيضة القبان حيث يضاف له عضو داخل اللجنة المنظمة، بينما تخرج الموحدة من دائرة التأثير ولا تكون هي بيضة القبان. بالمقابل، استجاب معسكر لبيد على مطالب الموحدة، وبأن تبقى الموحدة بيضة القبان، وعليه صوّتنا إلى جانب مطالبنا وقضايا مجتمعنا العربي وإلى جانب بقائنا نحن بيضة القبان".