كنوز نت - بيان صادر عن المتحدث باسم شرطة إسرائيل للإعلام العربيّ: 

الشرطة تعتقل مشتبَهين لتورطهما في حادثة إطلاق نار في كفر مندا 


الشرطة تلقي القبض على مشتبَهين لتورطهما في حادثة إطلاق نار في كفر مندا التي وقعت في شهر آذار والنيابة تقدم اليوم تصريح مدعٍ للمحكمة ضدهما حول نيتها في تقديم لائحة اتهام خطره في الأيام القريبة.
المحكمة تمدد توقيفهما على ذمة التحقيق حتى يوم 16.4.2021

شرعت الشرطة بالتحقيق يوم 20.3.2021 معّ تلقي مركز الشرطة 100 بلاغًا حول حادثة إطلاق نار في كفر مندا وإصابة أحد سكان المكان.

طواقم طبية التي وصلت إلى المكان قامت بنقل المصاب في 30 من عمره لتلقي العلاج في المركز الطبي في مستشفى رمبام حيث وصفت حالته بمتوسطة.

سارع افراد الشرطة إلى المكان وباشرو باعمال التمشيط لرصد الجناة إلى جانب جمع الأدلة والبينات من مسرح الجريمة لفحص ملابسات الحادث. 

بفضل إجراءات تحقيق مهنية وسريعة لافراد الشرطة والتي تخللت استخدام وسائل تكنولوجية متقدمة نجح افراد الشرطة في كشف هوية المشتبهين خلال وقت قصير. هذا ونجح افراد شرطة سريون من إلقاء القبض على أحد المشتبهين في مطار بن غوريون الدولي خلال محاولته للخروج من الدولة، وفي وقت لاحق تم القبض على المشتبه الثاني في منزله.


المشتبهين في 20 من العمر، من سكان قرية كابول.

احيل المشتبيهَين البالغين 20 من العمر من سكان قرية كابول إلى التحقيق في مركز شرطة مسغاف ولاحقًا تمّ احالتهما إلى محكمة الصلح في عكا للنظر في طلب الشرطة بتمديد توقيفهما على ذمة التحقيق.

خلال تحقيق مهني استمر قرابة 3 أسابيع، تمكن افراد الشرطة بجمع أدلة كافية ضدّ المشتبهين والتي تعزز من الشبهات ضدهما.

مددت المحكمة توقيف المشتبهين من حين إلى آخر وكما ذكر قدمت النيابة العامة في لواء حيفا صباح اليوم تصريح مدعٍ ضدهما إلى المحكمة حول نيتها لتقديم لائحة اتهام خطرة في الأيام القريبة المقبلة مرفقة بطلب التوقيف حتى انهاء الإجراءات القانونية بحقهما. 

تمّ تمديد توقيف المشتبهين حتى يوم 16/4/21.

تواصل الشرطة نشاطها الحازم لمكافحة ظواهر العنف في المجتمع العربيّ بهدف ضمان امن وسلامة المواطنين الأبرياء وإحالة المشتبهين إلى العدالة.