كنوز نت - الموحدة

  • الإسلامية والموحدة: قتل الشرطة لمنير عنبتاوي يؤكد سياسة اليد الخفيفة على الزناد

  • الإسلامية والموحدة: قتل الشرطة لمنير عنبتاوي يؤكد سياسة اليد الخفيفة على الزناد عندما يتعلق الأمر بالعربي والتي لن نقبل بالاستمرار بها

استنكرت الحركة الإسلامية والقائمة العربية الموحدة قيام أفراد من الشرطة اليوم بقتل الشاب منير أحمد عنبتاوي في حي وادي النسناس في حيفا بدم بارد، رغم أنه يعاني من مشاكل نفسية، ورغم أن الذي استدعى الشرطة هي والدة الشاب من أجل تهدئته ومنعه من إيذاء نفسه، بحسب ما أفادت أخته.



وأكدت الحركة الإسلامية والقائمة الموحدة أن قيام أفراد الشرطة بقتل منير أحمد عنبتاوي بدلًا من حمايته يؤكد سياسة اليد الخفيفة للشرطة على الزناد عندما يتعلق الأمر بالمواطن العربي، وأن هناك من لا يزال داخل الشرطة من يرى بالعربي عدوًا وليس مواطنًا تجب حمايته. هذا التعامل وهذه السياسة داخل أجهزة الشرطة لا يمكن أن نقبل بالاستمرار بها.
وطالبت الحركة الإسلامية والقائمة الموحدة قسم التحقيقات في الشرطة "ماحاش" بالتحقيق في مقتل الشاب عنبتاوي وتقديم القتلة للمحاكمة وإنزال أقسى العقوبات بحقهم لكي يكونوا عبرة ورادعًا لكل شرطي يرى بالعربي خطرًا بدلًا من مواطن تجب حمايته.