كنوز نت - للشــاعر العـراقي : حســـين حســـن التلســـــيني


حكم تـرتــدي ثــــوب الشعر وأخرى ثـوب النثــر(14)

  • للشــاعر العـراقي : حســـين حســـن التلســـــيني

(*) كُـنْ كريمــاً كالنخـل لاعقـيـمــاً كالبخـل لتحـظـى بـرضـــا الخالـــــق والخلـــق .
(*) المـوتُ أفضـلُ مــرآة مســتويــة تكشـف حقيقــة الوجـوه الـملتـويــة .
(*) من فضـل حب الآخـرة علـى حب الدنيــا ازداد حبـــه للأجــر أكثـــــــــر 0
(*) من اتـخـذ مـن العلــــم مطيـة لـه صـار لـهُ فـي الأرض موطئ قـدم أمـا مـن اتـخـذ من الجهـل مطيـة لــهُ فقــد سـقـط بيـن مخـالـب النـــــــــــــــــــــــــدم .

(*) ظهــــور الكـواكب مبـتـغى العـلمــــاء وظهـــور العنـاكب مبـتـغـــى الجـهــــلاء 0
(*) إذا خـلا قلـب الرجـل مـن الجـرأة
       فلافرق بيـنــهُ وبيــــــن المـــرأة .

(*) وَسِّــعْ صـــدرك للنَّقْـدِ
إن كـان يصـبُّ في مصـــبِّ الحـــرص والـــودِّ 0
(*) من أرغـمـــك على التـكبــر يتـحـمــل وزر هـذا التـكبـــر .

(*) قـد تـولدُ بفضـل اللـه من الحُـزنِ بهجـة
   ولكن هيهـات أن تـولــد من اللبـوة نعجـة 0
(*) ســــيِّدُ الخَلـقِ للتــقى بَحَّــــــارُ
وكتــاب اللـــهِ لـــهُ أنَـــــوارُ

 (*)مَـنْ دعـا يومـاً بدعـوى الكفـــــارِ
حطبـــاً أمســى لنـار القهـــارِ

(*) مَنْ يضــقْ صــدرهُ بطـردِ الكــلابِ
يســقـهُ اللـه من سـموم العـذابِ

(*) لاتكـنْ ســـــارقـاً لـمـال الـدولــــةْ
      فلنـار الجحيـــم أخطـر صــولـــةْ

(*) لـن تخـرج مـن فــخ الـمحــــنِ
     لـو لــم تكســرْ ظهـر الفتــــنِ

(*) لـن تكــون جنـــان اللــه غنيمةْ
     لمـن اعتـاد على ارتكـاب الجريمـةْ

(*) الفـقــرسـمٌّ خـلا مـن بلســم الـرحمةْ
    يحـرقْ فـؤادكَ حَـرْقَ الـنــار للفحمةْ

(*) من عاش للنـــوم والشخيـــرِ
يظـل فـي آخــــر الأخيــــرِ0

(*) النفـوسُ الكريمــةْ
لاتلبـس ثــوب الجريمـةْ

(*) مَـنْ يـأتِ ليســرقَ منــك مفـاتيـحَ الأبــواب
فلـهُ بـالـمـرصـاد رب الأربـابِ .


(*) إذا رأيـت امــــــرأة مثـقلــــــة بالـذهـبْ
     فـاعلــم بأن عقلهـا عن رأسهـا قـد ذهبْ .

(*) لاتحيــا للنَّحْـــرِ والسِّحْـــرِ
فـالنــار لـمـنْ أفنــى روحـاً بـالنَّحْـــرِ
وأضــاعَ الأخـرى بـالسِّحْـــرِ

 (*) العبـــــــدُ اللاهـــــي
فـي مرمـــى بطــش اللــــــــــه
(*) نــار الطـواغيـــتِ
حمــلٌ وديـــعٌ في التـوابيـــتِ

(*) لـولا نعيـــمُ الأجْــر
مـافـاقَ نــورُ القلبِ نـــورَ الفجْـــرِ.

(*) بالأمـرِ بالـمَعـروفِ والنَّـهي عـن الـمُنْــكَرْ
     يــوم الحسـابِ عنـدَ رَبِّ العَـرْش لاتُـنْـكَـرْ .

أحبتي الأفاضل : سنلتقي في روضة أخرى من رياض الحكم إن شاء اللـه