كنوز نت - بقلم كرم الشبطي



لروحك السلام مريد البرغوثي


  • بقلم كرم الشبطي

عذرا لك إن لم أكتب لك رثاء
سأهديك بعضا من بحر الكلمات
كتبتها وكانت رسالة لم تقرأ
وفي الفكر حياة
يشغلنا جسد المرأة في الاغراء
ولا يشغلنا كيف نطعم الفقراء
عزفك خير روح
رغم شعرالجرح
الافتقار للادب
يستجمع الغاب
لا ذنب للجذور
ان مال الغصن
واخرج البذور
ارتطم باشارة
حمراء المرور
جدلية الزمن
بيزنطي الأصل
كما نحتاج لغيرنا
كي يصدق نحن فينا
محزن أمر الانسان
يجهل معنى الانقاذ
وهو ينظر للاوطان
أسف هناك ليس هنا
بعد المنتصف
ما يشبه التغير
للعام غير ما قبل
لا نريد الاستباق
ولن نتعجل طرح الأمر
سنتحدث في الوقت المناسب
وقد يرد المحور فيما بعد
كأس الثورة ما زال في يدي
أرتشف منه وأرحل مع ذكرياتي
كي أهرب لبضعة من وقت يستنزف عمري
لكني ما بيوم غيبت عن عقلي وحريتي
أعشق مخاطبة الأذكياء
واكثر من ذلك بكثير
وان وجد منهم النادر
هو محض حب واحترام وتقدير
الفارغ أما يهرب
أو ينتظر أي خبر
كي يردح دون صدق
لا يستوجب الطريق
نقد المسار صحيح
ما زالت العقول العربية
ترغب القراءة البدائية
رافضة القوانين الفلسفية
لا أعلم كيف ستأتيهم الحرية
وهم منغمسون في حروف وهمية
في حديثنا الروحاني
نقول الكثير ونعجز
عن الوصف والتفسير
نسبة تعادل الضمير
وقت ما يكن للعربي
فوضى المثقفين تقلق
ان غابوا حضر الصدق
ان حضروا زاد الكذب
وتترسب الديماغوجيا
وكما أي راية تتسلق
ياه
عندما يتحول الانسان

لبرمجة المصالح
نفتقد آدميتنا
لإرث الصراع فينا
الثقافة خير رسالة
سلاح لمن لا يملك شيء
للأسف
يهزمني القلم
ويكتب
أخفقت
حين ظننت
للحب أنت
وردة السماء
حيثما ترحل
كيفما تشاء
تزهر خيال
فرحة الكذب تتلاشى
حيث لا مكان يتحاشى
وللعرب مليون رواية
لم يكتب منها رواية
الحب نبع الأدب
كن الحلم الحق
فلا تترك الريح
تمر عليك هباء
اسمح لها يوما
سرت في حلم العمر
عندما وصلت صمت القلب
عدت للخلف أبحث عن الروح
سماح القصد لبيت من الوهم
سراب كلما تقترب منه سيرحل
سيأخد منك
سينكرك في وجهك
سيغيب ظلك
لم أعلم بها
كلمة صديقي
كانت تزعجهم
وتدعوهم للرحيل
حقا للعقل الغريب