كنوز نت - النقب


دعم رسمي وشعبي لابن النقب ومرشحه جمعة الزبارقة


اجتمعت قيادات رسمية وشعبية في منطقة النقب وأعلنت دعمها الواضح والصريح للمرشح الثالث في قائمة التجمع البرلمانية، جمعة الزبارقة، كما عبرت عن ثقتها الكبيرة في ابن النقب وممثله وحامل همومه.

وكان بين الحضور كل من رئيس المجلس الإقليمي القيصوم ورئيس منتدى السلطات المحلية العربية بالنقب، سلامة الأطرش، رئيس مجلس عرعرة النقب نايف أبو عرار، رئيس مجلس كسيفة عبد العزيز النصاصرة، مدير المركز الجماهيري د. علي أبو القيعان، عضوي بلدية رهط سليمان العتايقة وزهير أبو حامد، عضو مجلس اللقية أحمد أبو مطير، الأستاذ كامل أبو القيعان، الأستاذ فؤاد أبو القيعان، خالد أبو سكوت، حسن النصاصرة، محمد العتايقة، إسماعيل أبو مطير (أبو عاهد)، الشيخ إسماعيل أبو بسام.

وأكد الحضور أن "الزبارقة له تاريخ عريق من النضال وخبرة عميقة ودراية سياسية واسعة تؤهله لتمثيل النقب والمجتمع العربي في الكنيست وذلك لطرح المشاكل التي يعاني منها النقب خاصة والمجتمع العربي عامة والعمل على معالجتها".


وأشاروا إلى أن "الفترة التي قضاها الزبارقة في الكنيست سابقا أثبتت مهنيته العالية وقدرته الكبيرة على تمثيل هموم الناس ومعالجتها، كما أن نضاله وجهوده مستمرة وغير آنية ومرتبطة بمنصب وأثبت ذلك قبل دخوله الكنيست وبعد خروجه منها حيث استمر في كافة المواقع مناضلا ومدافعا شرسا عن حقوق مجتمعه".

وشدد الحضور على "أهمية تكثيف الجهود وعلى كافة المستويات من أجل دعم ابن النقب جمعة الزبارقة".

وأعرب جمعة الزبارقة عن شكره وامتنانه لهذا الدعم غير المسبوق، مؤكدا أنه سيكون خير ممثل لمجتمعه وأنه سيعمل بشراكة تامة مع الجميع من أجل معالجة كل مشاكل مجتمعنا والتصدي لكل المخططات التي تحاك ضد الأرض والإنسان في النقب وفي كل المجتمع العربي".

وأكد أن "وحدة الصف والكلمة هي سر النجاح وأن لا هم ولا مصلحة تعلو فوق مصلحة أهل النقب والمجتمع العربي".