كنوز نت - يافا


يافا: الحركة الإسلامية تستنكر بشدة قتل الشهيد الشيخ محمد ابو نجم


يقول الله عز وجل: {وَمَن يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُّتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا}. [النساء 93].


ببالغ الحزن والأسى وقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره ننعى الشهيد الشيخ محمد ابو نجم تقبله الله، ذلك الأخ الفاضل والرجل المعطاء صاحب الباع الطويل في البذل والتضحية وخدمة الدعوة والوطن، ذلك الذي قدم لمجتمعنا العربي في يافا الكثير من الخير والعمل الصالح.

تستنكر الحركة الإسلامية في مدينة يافا بشدة كافة مظاهر العنف المستشري في مجتمعنا العربي في الداخل الفلسطيني، والتي بلغت ذروتها بالجريمة النكراء التي وقعت ظهر امس الأحد الموافق 25/1/2021 التي طالت رجلا من خيرة ابناء مجتمعنا وهو الأخ الشيخ محمد ابو نجم رحمه الله.


تحمل الحركة الإسلامية في يافا أجهزة الأمن الإسرائيلية المسؤولية الكبرى لحوادث العنف والجريمة بتقاعسها الكبير حيال هذه الظاهرة التي حولت مجتمعنا العربي لحمام كبير للدماء.

وتدعو الحركة الإسلامية في يافا جميع أبناء مجتمعنا وخاصة شريحة الشباب بالعودة إلى الله تعالى والتوبة وترك كل المظاهر التي يبغضها الله تعالى، فأمامنا تحديات جسيمة تحول دون صمودنا وثباتنا في مدينتنا الحبيبة ونحن بحاجة ماسة لرص صفوفنا بالخير وعدم شرذمتها بالتناحر والصراعات الداخلية التي لا تُرضي إلا من يريد لنا السوء كمجتمع وأفراد.

اللَّهُ غَالِبٌ عَلَى أَمْرِهِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لا يَعْلَمُونَ.

الحركة الإسلامية - يافا