كنوز نت - رجاء بشارات


وفاة البارون بنجامين دي روتشيلد


تعلن مجموعة إدموند دي روتشيلد بمزيد من الحزن والأسى عن وفاة البارون بنجامين دي روتشيل
أصيب البارون المرحوم بذبحة قلبية وتوفي أمس الجمعة الموافق 15.1.2021 في بيته ببلدة براغني (سويسرا).

وكان البارون في الـ 57.5 من العمر عند وفاته. موظفو وعمال مجموعة روتشيلد في البلاد والعالم يعبرون عن تعازيهم القلبية الحارة إلى زوجته، البارونيت اريان دي روتشيلد وبناتها ويرسلون احر التعازي لهن ولجميع أفراد عائلته وأحبابه.

وُلد البارون بنجامين دي روتشيلد رحمه الله في 30 تموز\ يوليو 1963 نجلًا للبارونين إدموند وناديمن دي روتشيلد.


وقد ترأس البارون بنجامين المرحوم منذ 1997 المجموعة التي أسسها والده ووسع نطاق أعمالها وأنشطتها الخيرية بشكل غير تقليدي. برز نجم البارون بنجامين المرحوم كمبادر وريادي ذو رؤية وتطلع الى الامام، خبير ذو صيت عالمي بمجالي التمويل والحداثة والابتكار إضافة لكونه معطاءًا سخيًا ناشطًا، واصل الموروث العائلي وتبرع كثيرًا لتعزيز المجتمع الإسرائيلي. وفي مختلف أعماله واصل واهتم البارون بنجامين دي روتشيلد بتطوير ورعاية موروث سلالة روتشيلد على مختلف أجيالها.

في السنوات الأخيرة ركز البارون المرحوم ببلورة رؤية المجموعة للسنوات المقبلة، بينما تولت زوجته البارونيت أريان دي روتشيلد زمام الأمور بأعمال المجموعة ونشاطها الخيريّ.

تنشط المجموعة الاستثمارية إدموند دي روتشيلد بموجب الاستراتيجية التي صاغها البارون بنجامين والبارونيت أريان دي روتشيلد، لاستنفاذ رأس المال استنباطه لبناء مستقبل أفضل. وتختص المجموعة المصرفية بالمعاملات المصرفيه الخاصة وادارة أملاك ورأس مال عائلات وزبائن دوليين، مبادرين، ومؤسسات استثمارية. تملك المجموعة 32 مكتبًا في جميع أنحاء العالم، وتدير عقارات وممتلكات تقدر قيمتها بنحو 173 مليار فرانك سويسري (التي تعادل نحو 160 مليار يورو وتوّظف نحو 2600 موظف.

تدير المجموعة في إسرائيل دار الاستثمارات إدموند دي روتشيلد (إسرائيل) والتي تنشط بالأساس في أعمال خيرية - بواسطة صندوق إدموند دي روتشيلد التي أسسها البارون إدموند دي روتشيلد، والد البارون بنجامين رحمه الله. يعكس صندوق إدموند دي روتشيلد الذي نقلت إليه عائلة روتشيلد ملكية آلاف الدونمات في محيط قيساريا دون مقابل، التزام العائلة تجاه البلاد منذ عهد "المعطاء الشهير" وتعمل على تعزيز المجتمع في إسرائيل بواسطة تبرعات غير مسبوقة خصصت لدفع وتطوير التعليم العالي في إسرائيل. يُذكر أن الصندوق يعمل على تقليص الفجوات في الأوساط شتى ويدعم مشاريع عديدة وكبيره بالمجتمع العربي.

في السنوات التي ترأس فيها البارون بنجامين والبارونيت أريان دي روتشيلد نشاط الصندوق، تبرع صندوق إدموند دي روتشيلد بأكثر من مليار شيكل لأجل تقليص الفجوات في المجتمع الإسرائيلي وتشجيع التميّز فيه. خلال السنة الأخيرة تجند البارون بنجامين رحمه الله وعقيلته البارونيت أريان دي روتشيلد لمكافحة وباء الكورونا، وخصصا عبر الصندوق تبرعًا بأكثر من 70 مليون شيكل لتمويل مشاريع بحثية واقتناء معدات واقية للطواقم الطبية في المستشفيات في جميع أنحاء البلاد.