كنوز نت - الناصرة


"إعلام" يستنكر اعتداء الشرطة على الصحافيّة ريهام عثاملة



كنوز نت - يستنكر مركز "إعلام" الاعتداء التي تعرّضت له الزميلة، ريهام عثاملة، من قبل أفراد الشرطة أمس، الأربعاء، وذلك أثناء تغطيتها احداث التظاهرة الرافضة لزيارة رئيس الحكومة إلى الناصرة والتي نظمتها القوى الوطنيّة في الناصرة. 

واشارت عثاملة أنّ الشرطة قامت بداية بمنعها عن أداء واجبها الصحافي، علمًا أنها أوضحت أنها تعمل كصحافيّة لموقع "بكرا"، ولاحقًا قامت بالاعتداء عليها جسديًا ومنعها من مغادرة ساحة التظاهرة!. 

ويؤكد "إعلام" في السياق أنّ الاعتداء على عثاملة، رغم وظيفتها كصحافية تنقل الوقائع، يؤكد أنّ الشرطة تتعامل مع المجتمع العربي وافراده كـ "جسم مشبوه"، التعامل الذي تغذى من ثقافة الاحتلال. 

إن التعامل مع الزميلة، ريهام عثاملة، بالشكل الذي تعاملت به الشرطة، ما هو إلا لائحة اتهام ضد الشرطة، والمؤسسة التي تفشل مرة تلو المرة من التوجه للمواطنين العرب كمواطنين كاملي الحقوق، وتسجل فشلا أكبر في التعامل مع ملف الجريمة المستشري في المجتمع العربيّ.

ونحن في اسرة موقع كنوز نت - نتضامن مع الزميلة ريهام ونستنكر ما حدث معها ونطالب بان تكون حماية للصخافيين في الميدان .