كنوز نت - بقلم: شاكر فريد حسن


                      

نبض مشاعر



على جدرانِ روحِي
ومساحات صدري
نقشتُ اسمكِ
وعلى نبضات قلبكِ
تنهمرُ الحروفُ والكلمات
كم أغارُ من أشعاري
لأنها تسكن عينيكِ
مع المساء طيفك يمرُ
 أمامي
فاستشعرُ الانفاسَ

وأحصي ما مرَّ مِنْ
عمري بلا عشق
كل شيء يحتاج إلى عناقٍ
وكثير من الحُبِّ والهيام
الحُبُّ كالعمرِ والموتِ
لا يأتي سوى مرّة
وأنتِ كنتِ وستبقينَ
الحُبّ الأول والأخير
فخذيني إليكِ
حيث تقيمين
وتسكنين..!!