كنوز نت - وسيم بدر

بيان صادر عن المتحدث باسم شرطة إسرائيل للإعلام العربي:


  • حملة واسعة النطاق في المنطقة الصناعية في مدينة الطيبة للحفاظ على جودة حياة سكان المنطقة

شرطة إسرائيل بالتعاون مع ممثلين من وحدة حماية البيئة وعناصر مدنية أخرى شرعوا بنشاط مركز لتطبيق القانون بهدف الحد من الجرائم والمخالفات التي تمس بجودة الحياة بما فيها، بناء محطة لعبور وإلقاء نفايات البناء في مدينة الطيبة

 في اطار مكافحة الشرطة ووحدة حماية البيئة ضد المخالفات المتعلقة بجودة الحياة في المجتمع العربي، تم تنفيذ نشاط سري في الأشهر الأخيرة ضد محطة لعبور ونقل نفايات البناء التي أقيمت في المنطقة الصناعية في الطيبة.

في اطار الحملة السرية، فقد تم ضبط وتحديد نشاط يقظ للشاحنات والمركبات الثقيلة الأخرى في محطة عبور للنفايات غير المرخصة في الطيبة، حيث قامت جهات بإلقاء نفايات البناء تصنيف وسحق النفايات بشكل غير قانوني.

اليوم (الاحد) مع انتقال التحقيق من المسار السري الى العلني، داهمت العديد من قوات الشرطة وشرطة البيئة بالاضافة الى عناصر مدنية اخرى المكان. 
فان الحديث يدور عن نشاط واسع النطاق ومشترك لشرطة إسرائيل، وشرطة حماية البيئة ومكتب جودة البيئة وممثلين من مكتب العمل، وعن وزارة الطاقة ومن سلطة العقارات.
 
في اطار النشاط، تم القاء القبض على 9 مشتبهين واحيلوا الى التحقيق، هذا وتم ضبط سيارات خاصة وشاحنات ثقيلة: 6 شاحنات و 2 باجر ومجرفة. 
أثناء التفتيش في المكان تم ضبط أجهزة كمبيوتر ونقود بقيمة عشرات الاف الشواقل ومستندات للشركة الخاصة لصاحب المكان.

ممثلو مكتب العمل وجدوا بأن في المكان توجد العديد من الخروقات بشأن السلامة والصحة: مباني دون اسس متينة، الى جانب حيازة مواد خطرة بشكل مخالف للقانون، حيث شرعت الطواقم بالعمل لإصدار أمر قضائي لاغلاق المكان.
وقد صادر افراد مديرية الغاز اسطوانتي غاز تم استخدامهما بشكل غير قانوني وتم ضبتهما من المكان.

نشاط شرطة إسرائيل وشرطة حماية البيئة الحازم والصارم جاء ضد أولئك الذين يسعون إلى تحقيق ربح اقتصادي على حساب التلوث البيئي والحاق الاضرار بجودة حياة سكان المدينة والبيئة. 
لن تسمح شرطة إسرائيل بهذه الجرائم والمخالفات وستواصل عملها على مدار الساعة على جميع المستويات للحد من الانتهاكات التي تمس بجودة الحياة لسكان المنطقة بهدف ضمان امنهم وسلامتهم.

مرفق صور- شعبة الاعلام