كنوز نت - جولس

جامزو في ضيافة طريف بجولس


حضر ظهر اليوم السبت البروفيسور روني جمزو المفوض العام لأزمة الكورونا من قبل الحكومة الى دارة فضيلة الشيخ موفق طريف الرئيس الروحي للطائفة الدرزية في جولس  للقاء قيادات الطائفة والتباحث في ما آلت اليه الأوضاع في الوسط الوسط الدرزي والمتطلبات الخاصة للقرى الدرزية لكبح جماح آفة الكورونا. 

وحضر اللقاء نائب الوزير فطين ملا وعضو البرلمان حمد عمار ورئيس منتدى السلطات المحلية الدرزية جبر حمود وسكرتير المنتدى ياسر غضبان والوزير السابق صالح طريف والمنسق الخاص للوسط العربي أيمن سيف والسيدة اكرام لهياني مديرة مدرسة الاشراق ممثلة الوسط الدرزي في اللجنة الاستشارية للبروفيسور جمزو. 

وتم خلال الاجتماع مداولة القضايا العينية للوسط الدرزي وخاصة التعاون والتنسيق بين وزارة الصحة والوزارات المختلفة وبين المجالس المحلية الدرزية وقد شارك فيه رجال مجتمع وأطباء ومختصين ورجال دين. 

الشيخ طريف طالب البروفيسور غمزو حَثْ الحكومة على دعم المجالس المحلية وتخصيص الميزانيات وتوفير الوسائل ، خاصة ان رؤساء المجالس يقفون في الصف الأمامي لمواجهة الكورونا وعليهم ملقاة المسؤولية تجاه السكان. 

البروفيسور جمزو تحدث عن تحديات الكورونا في الوسط الدرزي والمشاكل المنبثقة في البنى التحتية خاصة في مجال الاتصالات التي تُصَعِّب الأزمة والحياة اليومية للسكان، وأشاد بموقف الشيخ طريف ورؤساء المجالس من بداية الأزمة وحتى اليوم. وحث البروفيسور جمزو السكان على زيادة عدد الفحوصات والتوجه للفحص حتى عند ظهور علامات طفيفة وخفيفة والامتناع عن التجمهر في كل الأحوال والظروف. 


هذا وفور انتهاء الاجتماع عقد الشيخ طريف والبروفيسور جمزو والسيد جبر حمود مؤتمر صحفي بمشاركة وسائل اعلامة محلية وقطرية وأجابوا الى أسئلة الصحفيين، تطرق خلالها جمزو الى وتيرة الخروج من الإغلاق خلال الاسابيع المقبلة.

يذكر أن البروفيسور جمزو زار ظهر اليوم مجلس بيت جن المحلي وبحث مع رئيس المجلس المحامي راضي نجم الوضع الآني في قرية بيت جن.