كنوز نت - بقلم : شاكر فريد حسن


                    

من أوراق الروح


أذوب فيكِ هوىً
عشقًا وشغفًا
بلا حدود
يا زهرة قلبي
الفواحة
وبهجة العمر
الجميل
معكِ أنسى كلّ
شيء
همومي وشقائي
أحزاني وأشجاني
طيفكِ البديع لا يغيب

يضيئ لي الطريق
فأنتِ ملهمتي
وأنتِ عنوان
قصيدتي
ينبوع التغني
والبيان
وأنتِ سلوى
الفؤاد
وحياة الروح
وحلمي الأبدي
فتعالي نرشف
كؤوس الغرام
أكثر
قبل أن ينتهي
خريف عمرنا