كنوز نت - بقلم : شاكر فريد حسن


                  

همسُ القلم


أراكِ بعيونِ الحُبِّ
في كل أوقاتي
في صباحي ومسائي
في ليلي ونهاري
فأنتِ إشراقي وأشواقي
وأنتِ بوح القصيدة
وإلهام الحرف والشعر
وانتِ خمرة الصدر
وخمرة الروح

وخمرة الحُبّ المعتق
وأنتِ العطر الفواح
في قلبي
فدعيني أسكب روحي
فيكِ
على صهباء نهديكِ
لعل الرضاب
تكون بلسمًا
تداوي جراحي
وتنسيني عذاباتي