كنوز نت - بقلم : هانم داوود

صراع


(حرب الجيل الأول):الحرب التي تحدث بين جيشين تقليديين، تابعين لدولتين متحاربتين،وتحدث على ساحة معركة وتكون المواجهة مباشرة..
(حرب الجيل الثاني): تعني حرب جيش تابع لدولة يحارب مثلا جماعات إرهابية أو قوات غير نظامية ،كانت تحدث في أمريكا الاتينية و يطلق عليها حرب العصابات..

(حرب الجيل الثالث): تُعرف بالحرب الوقائية أو الاستباقية وكما يقول الامريكي وليام ليند - William S. Lind بأنَّ من طور هذه الحرب هو الجيش الالماني في الحرب العالمية الثانية ومثل ذالك الحرب الأمريكية على العراق وتتميز بعنصر المفجاة والسرعة والمرونة …

(حروب الجيل الرابع): أمريكية الأصل وقد استخدم مفهوم حروب الجيل الرابع في عام 1989 من قبل الامريكي وليام ليند ،لا تكون بين جيش وآخر،أو صدام مباشر بين دولة وأُخرى حرب الجيل الرابع: هي حرب أمريكية الأصل،استخدام الحرب النفسية والذهنية،استخدام الضغوط السياسية والاقتصادية
حرب الجيل الرابع -تستخدم كل دولة (حرب الجيل الرابع ) الوسائل والأدوات المتاحة ضد الدولة العدو لإضعافها وإنهاكها وإجبارها على تنفيذ إرادتها دون تحريك جندي واحد وتُعتبر والعسكرية،تطور تكنلوجيا المعلومات وتكنلوجيا الناتو والهندسة الجينية والحواسيب المتطورة والرادار التموجي

(حروب الجيل الخامس): تراجع احتكار الدولة لاستخدام القوة المسلحة ،هى حرب بلا قيود ليست قاصرة على الدول ولا توجد فيها محظورات وقد تلجأ لتطبيق فكرة أحد القادة العسكريين الصينيين، التي تقول إن أعظم درجات المهارة هي "تحطيم العدو دون قتال"،
واستخدام المواطنين كلاعب أساسى وليس بمواجهة جيوش كاملة.

(حروب الجيل السادس): الجنرال الروسى فلاديمير سليبتشينك، حين قال للعالم على تجنيد كامل لشبكة الإنترنت وتخلق عصابات مهمتها الاحتيال وسرقة الهويات وممارسة العمليات الإجرامية، وهى حروب جمعت ما بين الإرهاب والإدارة عن بعد.