كنوز نت - صقر اب صعلوك



الغرفة المشتركة للطوارئ النقب تنظم يوما دراسيا تحت عنوان :

 النقب في ظل وباء كورونا



نظمت الغرفة المشتركة للطوارئ في النقب اليوم الاحد يوماً دراسياً في قرية ابو تلول تحت عنوان " النقب في ظل وباء كورونا"، وذلك بمشاركة سُلطات محلية وأقليمية، النائب سعيد الخرومي، جمعيات من المجتمع المدني، لجان محلية، ومندوبين عن المكاتب الحكومية، لدراسة وبحث الوضع القائم في ظل الموجة الثانية من تفشي فيروس الكورونا في النقب على وجة الخصوص، وذلك في ضوء تفشي وباء الكورونا في البلدات العربية في النقب والازدياد الطردي فيها والمرتفع عن النسب القطرية . 

وتخلل المؤتمر حلقات نقاش مهنية واساسية بموضوع التربية والتعليم، الصحة، الرفاه الاجتماعي، العمل والتشغيل والإعلام، تم التطرق من خلالها للتحديات التي تواجهها القرى العربية في النقب بشكل عام وغير المعترف بها بشكل خاص، حيث عكفت هذه اللجان على كتابة توصيات عديده منها كيفية توسيع نطاق العمل الاعلامي والتعاون مع الجمهور لايصال التوصيات والارشادات لكافة البلدات والقرى في النقب، كيفية العمل على اعادة الطلاب الى مقاعد الدراسة في العام الدراسي القادم مع إمكانية تطوير الية التعلم عن بعد.

العمل على تنظيم عمل المتطوعين في المجالس والاطر المختلفة وتوسيع مجال الخدمات المختلفة للجمهور وكذلك تكثيف التعاون بين المجالس المحلية والإقليمية وجمعيات المجتمع المدني والوزارات المختلفة. 

كما وأوصت اللجان المختلفة على بناء خطط للطوارئ في ظل استمرار انتشار هذا الوباء بشكل اكبر ولفترة طويلة ،ومن بين التوصيات ايضاً توفير ورشات عمل ومساقات دراسية للعاطلين عن العمل ودعم المصالح المحلية اقتصاديا. 


جميع التوصيات والخطط التي خلص اليها المؤتمر ستنشر وتوزع من خلال الغرفة المشتركة للطوارئ في النقب في الايام القريبة. 

الغرفة المشتركة للطوارئ ناشدت خلال اليوم الدراسي الأهل باخذ المسؤوليات تجاه الافراد والمجتمع، والمحافظة على التعليمات الصادرة عن وزارة الصحة، وتقليص اعداد المشاركين في المناسبات الاجتماعية، مع اخذ الترتيبات والتعليمات كاساس عند تنظيم اي مناسبة اجتماعية.