كنوز نت - رجاء بشارات


وفد من جمعية الأطباء الدروز في الجولان في باده - بوريا


25 طبيبًا من جمعية الأطباء الدروز في الجولان شاركوا بلقاء فريد من نوعه مع أطباء المركز الطبي باده - بوريا.



كنوز نت - عقد في يوم 12.6.2020 في قرية بقعاثا في الجولان، لقاءً نظمته جمعية الأطباء الدروز في الجولان، بأطباء المركز الطبي باده - بوريا. وقدم د. معاذ فراج - مدير قسم الجراحة في المركز الطبي، محاضرة عن عمليات جراحية لعلاج البدانة واستعرض آخر التحديثات والمستجدات في المجال. “البرنامج هو تحويل عيادة علاج البدانة لمركز لعلاج وبحث مرض البدانة المزمن. يصل إلينا مُعالجون من كل أنحاء الشمال، والذين يختارون الوصول إلى هنا لأنهم سمعوا عن صيت ومهنية العيادة ويعرفون أن نسب نجاحنا عالية جدًا. لقد حصلنا على ترخيص للعمل كمركز قطري لجراحات علاج البدانة، بما يشمل افتتاح غرف عمليات جديدة، نستطيع بالتالي أن نوّسع حجم نشاط ونوعية العمليات الجراحية، كي نتمكن من اعطاء رد أكبر للمرضى لدينا. حددنا لأنفسنا هدفًا - جراحة خلال ثلاثة أسابيع!”.

ووصف د. نضال أسدي - طبيب رفيع المستوى في قسم الأنف والأذن والحنجرة، وجراحات الرأس - العنق في المركز الطبي، جراحة حداثية مستجدة لاستئصال الغدة الدرقية والغدد الصماء، التي تُجرى في عدد قليل من المستشفيات في مركز البلاد فقط. كما ذكر أن هذه العملية تُجرى في المركز الطبي باده - بوريا فقط. “تتم العملية بتقنية استخدام المنظار عبر الجزء الداخلي للشفة السُفلى، من هناك نلوج إلى العنق تحت البشرة ونعثر على الغدة. يمنع هذا النهج إبقاء ندبة خارجية، أي أنه بعد العملية لا يمكن تمييز أي اشارة أو أثر للعملية