كنوز نت - من محمد السيد


الجبهة تبادر لفعاليات واسعة ضد نية الضم

-----------------------------------------------

شارك ممثلون عن اكثر من ثلاثين تنظيماً يسارياً اسرائيلياً وأحزاب وحركات في اللقاء الموسع الذي دعت له الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة امس في تل ابيب للشروع في سلسلة فعاليات ضد نية الحكومة الإسرائيلية البدء بتنفيذ صفقة القرن من خلال ضم أجزاء من الأراضي المحتلة لإسرائيل في أخطر عدوان على الفلسطينيين منذ حرب الأيام الستة التي احتلت بموجبها اسرائيل كامل الضفة الغربية بما فيها القدس ومرتفعات الجولان السوري المحتل وشبه جزيرة سيناء.

وستتضمن الفعاليات حشد الجماهير العربية والقوى الديمقراطية اليسارية للمشاركة في المظاهرة الكبرى التي ستجري يوم السادس من حزيران في تل ابيب.


وشارك في اللقاء التحضيري سكرتير عام الجبهة منصور دهامشة ورئيس القائمة المشتركة ايمن عودة ورئيس حزب كرامة ومساواة محمد السيد ورئيس حزب ميرتس نتسان هروفيتس وعدد من أعضاء الكنيست السابقين وممثلون عن العشرات من الحركات اليسارية.

وأجمع الحضور على أهمية التحرك لمواجهة الإحتلال والضم ، وستتواصل الإتصالات لإنجاح المظاهرة.

هذا وناشدت الجبهة أبناء شعبنا للتجند ضد هذا المخطط الخطير والمشاركة في الفعاليات وعلى رأسها المظاهرة القطرية الضخمة في رسالة الى الحكومة الإسرائيلية والرأي العام وللعالم لرفض سياسة الإحتلال.