كنوز نت - النقب

بيان شجب واستنكار


الحركة الإسلامية في رهط تستنكر الاعتداء على بيت وسيارة الشيخ فايز ابو صهيبان رئيس البلدية، وتحمل الوزير أردان والشرطة مسؤولية التهاون بسلامته!

الحركة الاسلامية في رهط إذ تستنكر الاعتداء واطلاق النار على بيت وسيارة الشيخ فايز ابو صهيبان رئيس بلدية رهط، بعد ان ترجل من سيارته بوقت قصير مساء اليوم الجمعة ، لتؤكد على ما يلي:
١) ان هذه الاعمال الجبانة ، لن تثني الشيخ عن مبادئه الداعية دوما الى الألفة والمحبة ، ونبذ العنف ، بكل أشكاله، وانواعه ومصادره!

٢) الحركة الاسلامية في مدينة رهط، تحمل الشرطة مسؤولية التهاون بسلامة الشيخ فايز، - علما انه تم الاعتداء عليه والقاء قنبلة على بيته قبل أشهر ، ولا نتائج حتى الآن - وتعلنها صريحة ، أن الشيخ فايز أبو صهيبان خط أحمر ، وجماهير رهط لن تتهاون في حشد الدعم والضغط الجماهيري على الشرطة ووزير الأمن الداخلي، للقيام بواجبهم تجاه المحافظة على حياة المواطنين فضلا عن منتخبيهم!


٣) الحركة الإسلامية تناشد جميع الأهل بالتعقل والاستماع لنداء العقل، والحكمة وعدم الانجرار وراء اعمال العنف، والفسدة الذين لا يعيرون اهتماما لحياة وارواح الآخرين، وتدعوهم لاعتماد سبل السلام والأمن والأخوة والمحبة!

والله غالب على أمره
الحركة الاسلامية | رهط