كنوز نت - المكتب الاعلامي


كوادر التجمع في منطقة الشمال تستنفر لتعزيز قوة المشتركة



‏‎ضمن سلسلة اجتماعات للمناطق على امتداد البلدات والمدن العربية، نظّم التجمع الوطني الديمقراطي مساء اليوم الخميس في الجديدة - المكر، اجتماعًا تنظيميًا لكوادره وفروعه في الشمال، وذلك تحضيرًا لخوض المعركة الانتخابية القريبة

‏‎وقد حضر الاجتماع كل من أمين عام الحزب مصطفى طه، نائب الأمين العام والمسؤول التنظيمي في الحزب يوسف طاطور، النائب امطانس شحادة، عضو المكتب السياسي محمد صبح، مسؤول المنطقة عزالدين بدران، وسكرتير منطقة الجليل الغربي محاسن قيس، وهدُفَ الاجتماع لوضع خطة عمل قُطرية وشاملة لخوض الانتخابات، وتوزيع المهام التنظيمية لفترة الانتخابات التي تنتهي في الثاني من آذار المقبل. وكما تم التشديد على أهمية التنسيق مع كوادر ومسؤولي المناطق لباقي مركّبات المشتركة من أجل العمل بنجاعة كجسم واحد.‏‎


‏‎كما خاض الاجتماع بموضوع التصريحات الخطيرة التي أطلقها اليوم نائب رئيس الولايات المتحدة - مايك بنس، والتي بموجبها ستوافق الولايات المتحدة على نية إسرائيل ضم أغوار الأردن والمستوطنات. وأجمع الحضور على أنها تصريحات خطيرة تؤسس في المرحلة القادمة لتصفية القضية الفلسطينية، وبأن أي حل لا يشمل إقامة دولة فلسطينية وعاصمتها القدس هو حل غير عادل وبالتالي فهو أيضًا غير دائم.

‏‎وأخيرًا تم التأكيد على أن الفرصة مؤاتية هذه المرة لتحقيق تمثيل أكبر للقائمة المشتركة يصل إلى 16 مقعد، والذي يعني مضاعفة تمثيل النساء في القائمة وتحقيق إنجاز غير مسبوق.