كنوز نت - مكان


الشرطة تعتقل امرأة من رمات هشارون بشبهة الاعتداء على النائب الطيبي


كنوز - اعتقلت الشرطة في رمات هشارون اليوم امرأة بشبهة الاعتداء على النائب احمد الطيبي خلال مشاركته في ندوة ثقافية أقيمت في المدينة يوم السبت الماضي. وافرج عنها بكفالة مالية بعد انتهاء التحقيق معها.


وقد علق النائب الطيبي سابقا عن الاعتداء بالقول : "هذا الاعتداء وهذه الهتافات العنصرية من قِبل المتطرفين ووصفي " بالقاتل المخرب" ومستشار "كبير الارهابيين ياسر عرفات"، هي نتيجة مباشرة لتحريض رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو ضدي وضد النواب العرب. هذه المحاولات المغرضة لن تثنينا عن اسماع صوتنا وصوت قضيتها العادلة لن تنجح. نحن اصحاب حق،
وأضاف: "نتانياهو يحرض علينا منهجيا وهو يدرك معنى ونتيجة هذا التحريض الدموي، وقد يتسبب هذا التحريض بمقتل احدنا من قبل اليمين المتطرف ."