كنوز نت - من إبراهيم ابوعطا المتحدث بأسم مجلس محلي كفرقرع


يوؤاف سجلوفيتش في زيارة عمل لقرية كفرقرع



قام عضو الكنيست يوؤاف سجلوفيتش من حزب كحول لفان بزيارة عمل يوم أمس الخميس لقرية كفرقرع وذلك استجابة لطلبة بزيارة كفرقرع بعد المظاهرة الحاشدة التي شهدتها كفرقرع مؤخرا ضد العنف والجريمة وذلك بهدف التعلم عن قرب عن المشاكل العالقة في الوسط العربي خصوصا في قضايا العنف والجريمة.
وخلال زيارته لقرية كفرقرع اجتمع سجلوفيتش مع المحامي فراس احمد بدحي رئيس المجلس المحلي , بمشاركة عدد من أعضاء وموظفي المجلس المحلي.
في مستهل الجلسة قدم رئيس المجلس المحلي لعضو الكنيست استعراض شامل لأهم القضايا العالقة في كفرقرع والسبل الكفيلة في النهوض بكفرقرع نحو مستقبل افضل. بما في ذلك سبل مكافحة العنف وتخصيص ميزانيات لاقامة مركز استقبال توجيهات وشكاوى الجمهور (מוקד עירוני)
وتركيب كاميرات بالشوارع والمؤسسات الرسميه ،بما في ذلك تخصيص ميزانيات للتطوير وبناء مؤسسات عامه ، لرفع مستوى الخدمات للمواطنين.
كما وأشار رئيس المجلس المحلي الى ان اهم قضايا تقلق بال المواطن العربي في إسرائيل هي: العنف والاجرام وهدم البيوت.
وأكد سجلوفيتش على ان زيارته لكفرقرع جاءت على اثر المعلومات التي وصلت اليه عن القرية وتطورها وتميزها ونشاط مجلسها , مشيرا الى ان زياراته للبلدات العربية تهدف الى النظر من قرب لأهم القضايا العالقة على رأسها قضايا العنف والجريمة خصوصا انه اشغل في السابق مهام رفيعة المستوى في شرطة إسرائيل.

سجلوفيتش وعد بمعالجة جميع القضايا والأمور التي طرحت في الاجتماع , من اجل مساعدة كفرقرع بالتطور والتقدم والازدهار.
هذا وقام عضو الكنيست يوؤاف سجلوفيتش بزيارة ميدانية لقرية كفرقرع شملت زيارة مدرسة جسر على الوادي ثنائية اللغة ومتنزه الحوانة.