كنوز نت - بقلم كرم الشبطي


من أي زمن أنت



من أي زمن أنت
كيف لك أن تبصر
تعلم تكابر جهر
يا له من الجهل
يكبر فيناالقهر
لا أحد يسأل عنك
الكل يريد الفخر
أنا لا أفخر بغير
رسالة مؤمن فيها
لأجل انسان الوطن
من خان هو السبب
في كل راية حمقاء
قتلت فينا العشق
فرغت أجيال الحق
دعتهم للعب فقط
في ساحات العراه
رقصوا مع العصاه
هددوا حلم الشعب
اختفى كل شيء بعد
ما كنا قادة أطفال
بعمر الوردة نحياه
لا موت أمام الأعداء

لكننا نموت كل يوم
من ساستنا الأغبياء
توشحت الوجوه بظلام
حكم القبيلة احتواء
باسم الدين المقاوم
باسم الفكر العبثي
باسم من ليس له اسم
لا اسم لا عنوان لااا
كرامة لكل من يصمت
لكل من غادر ميدان
ترك مساحات وفراغ
تسلقوا هم الشجرة
دفع الفاتورة مجاز
اينما كان العربي
تشعر به يسكنه عار
يبحث عن ملاذ وحضن
عهر أشرف من بعضهم
قد تؤذي نفسك وحيدا
لكنهم يؤذوننا جميعا
وهم يغيبون حقيقتنا
وعلي عكس ما نتمنى
نحلم من أجلنا نحن
وهي المفقودة فينا
بوصلتنا القديمة