كنوز نت - من ابراهيم ابوعطا المتحدث باسم المجلس المحلي كفرقرع


بيان مجلس محلي كفرقرع واللجنة الشعبية

اضراب شامل وتنظيم مظاهرة حاشدة بعد الجنازة



اصدر مجلس محلي كفرقرع واللجنة الشعبية في بيان مشترك في ختام الجلسة الطارئة التي عقدت مساء اليوم بعد احداث القتل التي راح ضحيتها المرحوم يوسف احمد سعيد ، والمرحوم قاسم مسعود غاوي ، والمرحوم سليمان محمود مصري ، وقد شارك في الجلسة رئيس المجلس المحلي وعدد من أعضائه ، وأئمة المساجد ، وأعضاء اللجنة الشعبية ، وممثلين عن مختلف الاطر الفاعلة السياسية والشبابية.

اكد جميع الحضور على ان كفرقرع بلد الخير والتسامح ، والأكاديميين ، بلد المحبة والعطاء ، وستبقى كذلك ، مطالبين الجميع بنبذ كل أشكال العنف ، والفساد وتعزيز روح التسامح والمحبة.

 

وبعد التباحث بمجمل الاقتراحات تقرر ما يلي:



١- اضراب شامل يوم غد الاربعاء 30.10.2019 لجميع المرافق العامة في كفرقرع بما في ذلك المدارس ، ما عدا التعليم الخاص.

٢- إغلاق مركز الشرطة الجماهيرية كفرقرع

٣- تنظيم مظاهرة حاشدة بعد جنازة المرحوم سليمان مصري ، تنطلق من المقبرة باتجاه مدخل كفرقرع شارع ٦٥.

٣- المجلس المحلي واللجنة الشعبية وجميع الاطر الشعبية والسياسية والشبابية ، تستنكر اعمال الجريمة والعنف ، وتقدم عزائها لعائلات الضحايا ، سائلين المولى عز وجل ان يتغمد المرحومين بواسع رحمته وان يلهم ذويهم الصبر والسلوان.

وتحميل الشرطة كامل المسؤولية لما يحدث في كفرقرع من اعمال عنف وجريمة وتطالبها بالعمل الجاد للوصول الى الجناة وتقديمهم للمحاكمة، ومنع الجريمة القادمة.

هذا وسيتم الإعلان عن خطوات اخرى لاحقا.