كنوز نت - النقب


لقاء تمهيدي للاعتراف بقرية خشم زنه


لقاء تاريخي شهدته قرية خشم زنه غير المعترف بها مساء اليوم الخميس (24.10.2019)، حيث عقد لقاء تمهيدي بحضور جمهور غفير من سكان القرية قامت على تنظيمه اللجنة المحلية بالتعاون مع المجلس الاقليمي واحة الصحراء ومشاركة جمعية بمكوم للتخطيط البديل وجمعية شتيل، وشخصيات بارزة من المؤسسات الحكومية كسلطة تطوير البدو ولجنة التخطيط اللوائية. 

وقال رئيس المجلس الاقليمي واحة الصحراء ابراهيم الهواشلة: "انه يوم تاريخي بفضل جهود السكان الذين ناضلوا من اجل الحصول على حقهم في الاعتراف بقريتهم، وبفضل نضال اللجنة المحلية ومبادرتهم على تنظيم السكان وتحديد مطلبهم والاصرار عليه لبناء قرية معترف بها وفقا للقانون الدولي والاسرائيلي والانساني". 

كما توجه رئيس المجلس في خطابه امام الجمهور الى لجنة التخطيط والبناء للاسراع في بناء مركز خدمات يشمل مدارس ورياض اطفال ومرافق عامة ليتسنى تقديم الخدمات الضرورية بمقربة من الاهالي في قرية خشم زنه في اقرب وقت ممكن. 

كما قال مدير سلطة البدو يائير معيان انه استجابة لمطالب اللجنة المحلية واهالي القرية، فأنه تم تقديم طلب للحكومة للمصادقة على الاعتراف بقرية خشم زنه، مشيرا الى ان الوزير اوري اوريئيل بارك هذه الخطوة، خاصة انها استجابة لمطالب السكان وبعد ان لمس ان هنالك تنظيم لصفوف الاهالي واصرار على التكاتف بين جميع العائلات لانجاح اقامة قرية خشم زنه. 

وبذلك تكون قرية خشم زنه القرية الاولى التي يتم الاعتراف بها بعد الاعتراف بقرى واحة الصحراء والقصوم الاحدى عشر التي حصلت على حق الاعتراف منذ عام 2003. 
واعتبر رئيس مجلس واحة الصحراء ابراهيم الهواشلة ان هذا اللقاء التمهيدي للاعتراف بقرية خشم زنه هو يوم تاريخي يثبت انه بالارادة والتكاتف والمساعي الحثيثة والمستمرة يتم تحقيق الانجازات وتأتي بثمار ايجابية وفقا لارادة الاهالي.