كنوز نت - الاناضول

صحفية فلسطينية: إسرائيل منعتني من مغادرة البلاد



كنوز- منعت السلطات الإسرائيلية، الخميس، الصحفية الفلسطينية مجدولين حسونة، من مغادرة الضفة الغربية، عبر معبر الكرامة (جسر اللنبي) الواصل بين الضفة الغربية والأردن.

وقالت حسونة، للأناضول، إن السلطات الإسرائيلية احتجزتها نحو خمس ساعات على المعبر، قبل أن تبلغها بمنع المغادرة، دون إبداء الأسباب.
وفي 18 أغسطس/آب الماضي، منعت إسرائيل حسونة من المغادرة، وطلب منها في حينه مقابلة المخابرات الإسرائيلية.


وكانت حسونة، تعتزم السفر إلى تركيا لإكمال حفل زفافها على الصحفي محمد خيري، الذي سبقها إلى إسطنبول، وفق ما ذكرت لمراسل الأناضول.
لكن منع إسرائيل، الخطيبة من مغادرة الضفة الغربية، إلى تركيا، أفسد الحفل.

و"خيري"، من باقة الغربية، وهي مدينة فلسطينية داخل إسرائيل، أما خطيبته حسونة، فهي من بلدة بيت إمرين، بمحافظة نابلس، شمالي الضفة الغربية المحتلة.
ويعمل كلا الصحفيين في قناة "TRT عربي" التركية.

وتسيطر السلطات الإسرائيلية على جميع معابر الضفة الغربية، وكثيرا ما تمنع الفلسطينيين من المغادرة.