كنوز نت - تل ابيب


"نيتو مليندا" دفع تعويضات بمبلغ 500.000 شيكل تعويض لموظفيها


رفضت المحكمة المركزية استئناف شركة "نيتو مليندا" على القرار الذي يفرض على الشركة دفع تعويضات بمبلغ 500.000 شيكل عن الأضرار الغير قانونية التي لحقت بالتنظيم النقابي لموظفيها.
"نيتو" هي شركة مستوردة وموزعة للمواد الغذائية ومن كبرى الشركات في إسرائيل، وتخضع لسيطرة عائلة عزرا (عدي عزرا كرئيس مجلس إدارة نيتو مليندا. ووالده دودي عزرا رئيس الشركة الأم "نتو أحزكوت").

يشار الى انه وفي شهر أبريل من هذا العام، أصدرت المحكمة المركزية في بئر السبع قرارًا يلزم شركة "نيتو" بدفع تعويض للهستدروت بسبب انتهاكها للتنظيم العمالي لموظفي الشركة. اضافة لهذا، تبين أن ضابط أمن الشركة استخدم العنف الجسدي ضد رئيس لجنة العمال، والقاه ارضا بعد ان شاهده يتحدث مع الموظفين وانتزع من يديه استمارات الانتساب للهستدروت.


هذا وقالت المحكة بقرارها ايضا أن الشركة قامت بإنشاء شبكة من العمال "المتعاونين"، الذين نقلوا إلى باقي الموظفين رسائل معارضة للتنظيم النقابي وبتشجيعها، دون أي عائق، ولكنها وبشكل فعلي قامت بمعارضة نشاط الانضمام للهستدروت.

هذا وبدورها قامت الشركة بالاستئناف للمحكمة المركزية مطالبة إياها بإلغاء الحكم والقرارات التي تطالبها بدفع التعويض اضافة الى استئنافها على مبلغ التعويض. الهستدروت بدورها قدمت استئنافا على ادعاء الشركة مدعية بذلك بأنه وفقا لكبر حجم الشركة وعدد موظفيها، ولكي يردع التعويض مشغلين آخرين من سلوك طرق غير قانونية، على التعويض ان يكون اعلى مما هو عليه.


المحكمة المركزية برئاسة القاضية ليا غليكسمان رفضت استئناف الشركة وقررت، على الرغم من النظر في استئناف الهستدروت ، عدم التدخل في قرار المحكمة اللوائية. والتعويض الذي تم دفعه سيستخدم من قبل الهستدروت لتعزيز حقوق العمال في الدولة

مثل الهستدروت في هذه القضية المحامي إيلاد مورغ ,أنات غوتمان وأدي جولان من القسم القانوني لقسم الاتحاد المهني. وقد مثل نقابة موظفين شركة نيتو السيد تال بورشتاين وأوديليا معودا من قسم نقابات العمال.