كنوز نت - فلسطين - غزة - وكالات


شهيدان في غزة



كنوز - استشهد مواطنان فلسطينيان واصيب 23 بنيران بنيران الاحتلال خلال الجمعة الـ 73 لمسيرات العودة وكسر الحصار على حدود غزة. 
وأفادت وزارة الصحة استشهاد الطفل علي سامي علي الأشقر (17 عاما) شمال قطاع غزة.
وفي وقت لاحق اعلن عن استشهد شاب آخر لم تعرف هويته حتى لحظة كتابة هذه السطور.
كما اصيب 23 آخرين بجراح مختلفة (حصيلة اولية حتى الساعة 6:30).

ووصل الالاف من الفلسطينيين عصر اليوم الجمعة الى مخيمات العودة للمشاركة في الجمعة "حماية الجبهة الداخلية " استجابة لدعوة من الهيئة العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار والتي دعت أهالي قطاع غزة للمشاركة الجماهيرية الحاشدة في جمعة "حماية الجبهة الداخلية" بمخيمات العودة.
وانتشر العشرات من جنود الاحتلال الاسرائيلي بمحاذاة مخيمات العودة الخمس وسط تحلبق مكثف لطائرات الاستطلاع في الاجواء.
وشددت هيئة كسر الحصار على استمرار المسيرات الجماهيرية لحماية حق الفلسطينيين بالعودة رغم كل المعاناة التي سببها الاحتلال، إضافة إلى رفع الحصار وكسره عن قطاع غزة المتواصل منذ 13 سنة.

كما، وأكدت الهيئة على سلمية المسيرة وجماهيريتها وعلى استمرارها حتى تحقق أهدافها التي انطلقت من أجلها وهي حماية حقنا في العودة إلى فلسطين وكسر الحصار الظالم عن غزة.
وانطلقت مسيرات العودة وكسر الحصار في 30 اذار 2018 للمطالبة بعودة اللاجئين إلى فلسطين المحتلة، وكسر الحصار المتواصل منذ 13 سنة.